أحدث الدراسات العلمية: هذا هو الوقت المثالي لإقامة علاقة جنسية مثاليّة

أحدث الدراسات العلمية: هذا هو الوقت المثالي لإقامة علاقة جنسية مثاليّة
شارك هذا على :

أوضحت أحدث الدراسات العلمية أنّ الساعة الثالثة مساءً، تعد أفضل وقت في اليوم لممارسة الجنس بين الزوجين لذلك أطلقت عليه “فرحة ما بعد الظهر”؛ لأنه يجعلهم أكثر انسجاما.
وبحسب الدراسة فإنّ هذه الفترة يكون لدى النساء مستويات عالية من هرمون الكورتيزول الذي يساعد على اليقظة والحيوية، وفي نفس الوقت ترتفع لدى الرجال مستويات هرمون الأستروجين مما يجعلهم أكثر حضورا عاطفيا أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.
ونقلت صحيفة “ديلي ميل” عن “أليسا فت” وهي مؤلفة الدراسة وخبيرة الهرمونات أن هذا الوقت يعدّ وقتا مثاليا لكلا الجنسين، للشعور بالاستمتاع والراحة، كما أنه يمنح المرأة الفرصة للاستمتاع.
وأشارت “فت” إلى أن الدليل على إفراز الكثير من هرمون الأستروجين أن الرجال يكونون أكثر يقظة في هذا الوقت ويساعد على تحسين أدائهم، مما يعني أن هذا هو الوقت المثالي للرجل لممارسة الجنس، بالإضافة إلى ذلك أن الرجال يكونون أكثر ميلا لممارسة الجنس خلال هذه الفترة والنساء أكثر استجابة للعلاقة في هذا الوقت.
وحسب التقرير فإن الساعة الثالثة مساء هو الوقت المناسب بعد الظهر للرجال لممارسة الجنس حيث تنخفض مستويات هرمون التستوستيرون، وترتفع مستويات الأستروجين.

راديو تطوان-وكالات

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!