أسرة الراحل شقارة تقاضي برنامج “كوك استوديو”

أسرة الراحل شقارة تقاضي برنامج “كوك استوديو”
شارك هذا على :

رغم استقطابه لمشاهدين كثر، يتواصل الجدل حول برنامج “كوك استوديو” الذي خصص للقاء مجموعة من الفنانين الشباب وجيل رواد الزمن الغنائي الجميل.

بعد الانتقادات الموجهة إلى عدد من “الديوهات” التي جمعت فنانين شباب برواد الأغنية المغربية، وتقديمها بتوزيع موسيقى جديد، دخلت عائلة الفنان المغربي الراحل عبد الصادق شقارة على الخط، وهددت بمقاضاة البرنامج بسبب ما قالت “تحويل أغنية لحبيبة جرّحتني إلى مهزلة”.

بشرى شقارة، نجلة الراحل، قالت في تصريح لهسبريس: “لم نعارض يوما أداة الأغنية في الحفلات والمهرجانات من طرف الفنانين، لكن لن نقبل بأن تتم الإساءة إليها بهذا الشكل، وتفقد هويتها الجبلية”.

وكشفت المتحدثة أنها كلفت محاميا لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة مع إدارة البرنامج والشركة المحتضنة، بسبب تجاهلها الإشارة إلى ملكية الأغنية للفنان الراحل شقارة، وتغيير اسمها من “لحبيبة جرحتني” إلى “أطقطق البارود”.

وأبرزت شقارة أنها تملك الوثائق القانونية لتسجيل الأغنية وتحفيظها، موضحة أنّ الأغنية التي اشتهر بها والدها في الستينيات قام بتسجيلها وتحفيظها سنة 1961، إلى جانب كل الأبيات الشعرية ومواويل أغانيه.

ويطالب أبناء شقارة برنامج “كوك استوديو” بالتراجع عن نسب أغنية والدهم إلى التراث الجبلي، وحذف أدائها الذي قدمه الصويري وأحمد شوقي في إحدى حلقات البرنامج من التداول نهائيا.

وأوضحت بشرى أنها وباقي أبناء الفنان الراحل لا يرغبون في منع الجمهور من أغنية والدهم، لكن وجب على كل من يريد إعادة أدائها بشكل مختلف الدخول في مفاوضات معهم، بدل “تشويه كلماتها ولحنها”.

يذكر أن برنامج “كوك استوديو”، على القناة الثانية، عرض في حلقة الثلاثاء 10 أكتوبر المنصرم إعادة أداء أغنية “لحبيبة جرحتني” بصوت الفنان الشاب أحمد شوقي والفنان عبد الرحيم الصويري في ديو حمل عنوان “أطرطق البارود”.

هسبريس

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!