إسبانيا تتخلص من تركة “فرانكو” بتطوان

إسبانيا تتخلص من تركة  “فرانكو” بتطوان
شارك هذا على :

قضت السلطات الإسبانية على آثار الجنرال “فرانكو” بقنصلية إسبانية بتطوان، حيث سبق لوزارة الخارجية الإسبانية، أن أعلنت في وقت سابق عزم إسبانيا إعادة هيكلة القنصلية الإسبانية بتطوان، عن طريق تجديد بنايتها وإزالة كافة الأثار المتعلقة بحقبة الجنرال فرانشيسكو.

هذا وقامت السلطات الإسبانية بإزالة مثلثتين يحتويان على شعار المملكة الإسبانية و فوقه التاج الملكي و رأس النصر و تم أستبدلهما بالصليب ،و بهذا تكون إسبانية قد أخفت آثار بارز متعلق بآثار فرانكوية تذكره بالحقبة السلطوية والديكتاتورية لهذا الجنرال الذي حكم إسبانيا بقبضة من حديد من جميع مصالحها الخارجية و الداخلية .

و سبق للسلطات الإسبانية أن قامت بالقضاء على آثار مماثلة للجنرال فرانكو داخل مدينة سبته المحتلة ،حيث تم هدم المكان التاريخي الذي شيد على جنبات الشاطئ مقابل الضفة الأخرى من إسبانيا ،و الذي كان يحتوي على ثكنات عسكرية تحت الجبل و غيرها ،وكانت إسبانيا قد شرعت في القيام بهذا التغيير منذ مدة همت المباني الحكومية والإدارية بعد تصاعد الأصوات المطالبة بالقضاء نهائيا مع كل ما له علاقة بإرث الجنرال فرانكو، إلا أن العديد من المباني الأخرى التي تقع خارج إسبانيا لم يصلها التغيير ومن بينها كانت قنصلية إسبانيا في تطوان.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!