إسدال الستار على قضية “محسن فكري” والمحكمة تصدر قرارتها بحق المتهمين

إسدال الستار على قضية “محسن فكري” والمحكمة تصدر قرارتها بحق المتهمين
شارك هذا على :

أسدلت، قبل قليل، الغرفة الجنائية الإبتدائية، بمحكمة الإستئناف بالحسيمة، الستار على المتابعين في قضية مقتل بائع السمك، محسن فكري بتوزيع 47 شهرا من الحبس النافذ على عدد من المتابعين في الملف.

وقضت المحكمة بالحبس النافذ 8 أشهر في حق كل من مندوب الصيد البحري بالحسيمة، رشيد الركراكي، والطبيب البيطري، عبد المجيد أحمراوي، ومحمد شراف، رئيس مصلحة الصيد البحري، بمندوبية الصيد البحري بالحسيمة، وجمال هادن، خليفة قائد بباشوية الحسيمة، بعد تكييف المتابعة التي سطرتها النيابة العامة، من جناية تزوير محرر رسمي، إلى جنحة صناعة شهادة إدارية تتضمن وقائع غير صحيح، كما حملتهم المحكمة صائر الدعوى.

وقضت المحكمة ذاتها، في حق كل من عبد الحق جبيلو، سائق شاحنة الأزبال التي توفي فيها بائع السمك محسن فكري، وفريد بوداودي المستخدم بشركة النظافة العامل على متن نفس الشاحنة، ومحمد بوشرافات، حارس قوارب الصيد، المتابعين بجنحة القتل الخطأ، بالحبس النافذ 5 أشهر.

وقضت المحكمة، في حق جبيلو أيضا بأداء غرامة مالية قدرها 500 دهم، لفائدة الخزينة، كما قضت في حق محمد بوشرافات بأداء تعويض مالي قدره 33 ألف درهم لفائدة ورثة الضحية.

وقررت المحكمة كذلك، الحكم بتعويض تؤديه شركة التأمين، وشركة النظافة قدره حوالي 166 ألف دهم لفائدة ورثة الضحية.

المحكمة، قررت أيضا تبرئة القائد المتابع في نفس الملف، أحمد بنعبو، كما برأت إلى جانبه كل من بوشعيب بدر الزمان، المستخدم بالشركة المفوض لها في قطاع جمع النفايات، وبوزيان المساتي وهو بائع السمك، بالإضافة إلى عبد الكريم السالمي وهو مراقب بشركة النظافة.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!