اجتماعات مكثقة بالعمالات وتعليمات للمقدمين والشيوخ بتعقب” الدواعش”

اجتماعات مكثقة بالعمالات وتعليمات للمقدمين والشيوخ بتعقب” الدواعش”
شارك هذا على :

كشفت مصادر مطلعة لموقع راديو تطوان أن مختلف عمالات المدن شهدت، يوم أمس الثلاثاء، اجتماعات طارئة مع أعوان السلطة “الشيوخ” و”المقدمين” في إطار التأهب الأمني الذي دخل فيه المغرب بعد هجمات باريس.
وأفادت نفس المصادر أن عمال وولاة المملكة “وجهوا تعليمات صارمة للمقدمين والشيوخ، لرفع درجة اليقظة والانتباه لأي تحركات تثير شبهة الانتماء للفكر الداعشي”.
وتأتي هذه الإجراءات الاحترازية بعد تصاعد هجمات تنظيم الدولة في عدد من الدول الإقليمية، وازدادت موجة الحذر مع الأخبار التي تداولت على نطاق واسع عن الدور المغربي في تفكيك “خلية عبد الحميد أباعوض”، التي قادت تفجيرات باريس.
يذكر أن المغرب رفع حالة التأهب القصوى بعد الهجمات الإرهابية التي استهدفت العاصمة الفرنسية في ستة مواقع مختلفة وأوقعت 128 قتيلا على الأقل وأكثر من 200 جريح.
وذكر المصدر أنه قد نفذت اعتقالات في مناطق متفرقة على سبيل الاحتراز في حق عدد من المشتبه فيهم، مشددا على أن الأجهزة الأمنية المغربية تضع في حسبانها إمكانية تفكير عناصر متطرفة متشبعة بالأفكار الداعشية في تنفيذ “هجمات انتقامية”.
على صعيد آخر، نفت ولاية الأمن بتطوان ظهور “دواعش” علنا بعد صلاة الجمعة قرب أحدى المساجد بتطوان، كما راج عبر تسجيل فيديو في العديد من المواقع الإلكترونية مؤكدة أن الفيديو يرجع إلى سنة 2011 حيث تم تنظيم وقفة تضامنية مساندة للشعب السوري الشقيق، وتم رفع هذه الأعلام بالمسيرة بالوقفة المذكورة.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!