اعتداء شنيع على “عون إداري” بالكلية المتعددة التخصصات بمرتيل

اعتداء شنيع على “عون إداري” بالكلية المتعددة التخصصات بمرتيل
شارك هذا على :

تعرض أحد أعوان الإدارة بالكلية المتعددة التخصصات بمرتيل، التابعة لجامعة عبد المالك السعدي زوال يوم أمس الاثنين 27 يوليوز، لاعتداء شنيع من طرف 3 طلبة بذات الكلية .
مصادر موقع “راديو تطوان” أفادت أن سبب الاعتداء يعود لخلاف بسيط بين الضحية و الطلبة ،حيث قام العون بمطالبة الطلبة بعدم مخالفة القانون التي سطرته الإدارة في عملية تسليم شوهد النجاح لفائدة الطلبة المجازون ما أدى بالمعتدين لتهديد الضحية بالسب و الوعيد و هو الأمر الذي لم يعطيه السيد عبد السلام اهتماما، ليفاجئ بالمعتديين أثناء خروجه من الكلية قاصدا بيته، حيث تم تعقبوه بسيارة خفيفة لينهالوا عليه بالضرب المبرح أمام مرأى عدد من المارة قرب مدرسة آية التعليمية بمرتيل .
وقد خلف هذا الاعتداء الشنيع استياء وغضبا في الوسط الإداري والتربوي للمؤسسة والطلبة والساكنة التي عاينت الحادث، خصوصا و أن العون معروف بطيبوبته و خصاله الحميدة ،حيث ندد العديد من الطلبة و الأساتذة عبر صفحاتهم الفيس بوكية بهذا الفعل الشنيع، مطالبين إدارة الكلية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية جميع الأساتذة والموظفين والطلبة بالكلية، من الاعتداءات والتحرشات والإهانات التي يتعرضون لها أثناء ممارسة أعمالهم، وتسهيل مأموريتهم لأداء واجبهم التربوي في أحسن الظروف، خدمة للصالح العام.
يذكر أن اعتداءات مماثلة تعرض لها أساتذة جامعين، بنفس الكلية أثناء حراسة الامتحانات الدورة العادية و الاستدراكية بعد أن ضبطه طلبة في حالة غش، حيث تعرض الأساتذة للسب و الشتم تطورت أحدها بالسلاح الأبيض و لولا الألطاف الإلهية لوقع ما لا يحمد عقباه، مما حد ببعض الأساتذة بالمطالبة بتوفير حراس الأمن الخاص و كاميرات المراقبة داخل و خارج الكلية.

12123

راديو  تطوان-عادل دادي

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

1 تعليقات

  1. مريم

    هذه هي حقيقة الجامعات المغربية عنف وسب وشتم وتهديد بالاسلحة البيضاء يرتكب من طرف طلبة في المقابل ظلم و قهر واللا مسؤولية من طرف الاساتذة فهذه العوامل تساعد على ارتكاب مثل هذه الافعال الجرمية عوض مكافحتها

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!