التحقيق مع أجانب وزعوا موادا غذائية فاسدة على مشردين بالفنيدق

التحقيق مع أجانب وزعوا موادا غذائية فاسدة على مشردين بالفنيدق
شارك هذا على :

أفادت مصادر مطلعة بأن النيابة العامة بمحكمة تطوان أمرت بفتح تحقيق موسع مع أربعة أجانب ضبطتهم شرطة الفنيدق وهم بصدد توزيع مواد غذائية فاسدة ومنتهية الصلاحية على بعض المشردين المنتشرين بأرجاء المدينة وباب سبتة المحتلة.

وحسب المصادر نفسها، فقد جرى إيقاف الأجانب بعد توصل رئيس مفوضية الفنيدق بإخبارية تفيد بأن غرباء عن المدينة يوزعون بعض الملابس والمواد الغذائية الفاسدة على المشردين مساء السبت الماضي، ما جعل الأخير يتحرك مباشرة إلى عين المكان رفقة عناصر من الشرطة القضائية، حيث تم اقتياد جميع الأشخاص المشار إليهم الى المفوضية من أجل التحقيق معهم في الموضوع، بتنسيق مع النيابة العامة المختصة وأمر منها، وكشف ملابسات النشاط الذي يزاولونه.
وكشفت مصادر أمنية أن التحقيق الذي تمت مباشرته، أظهر أن الأجانب متقاعدون بالخارج وغير منتمين لأي جمعية خارجية، وجلبوا بعض الملابس من سبتة المحتلة لتوزيعها على الأطفال المشردين وغيرهم بالمدينة، غير أنهم لم ينتبهوا إلى تاريخ انتهاء صلاحية بعض المواد الغذائية التي منحها إياهم أحد تجار سبتة المحتلة بالمجان عند اقتنائهم بعض الحاجيات منه .

وأضافت المصادر ذاتها أن الشرطة القضائية بالفنيدق أبلغت النيابة العامة المختصة بتفاصيل التحقيق والتأكد من هويات الأجانب، حيث تأكد عدم توفر سوء النية في ما تم القيام به. وأمرت النيابة العامة بتسجيل كل المعلومات الضرورية وإطلاق سراح المعنيين، مع تنبيههم للشروط القانونية المعمول بها في تقديم المساعدات .
يذكر أن باب سبتة المحتلة يعرف انتشار ظاهرة تشرد الأطفال والقاصرين بكثرة، حيث يقصد المنطقة العديد من المرشحين للهجرة السرية، ما يتطلب تدخلا عاجلا لكل المسؤولين والمؤسسات المعنية من أجل معالجة هذه الظاهرة السلبية التي تخدش وجه الوطن، وتساهم في انتشار بعض الظواهر المشينة والخطيرة .

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!