الداخلية تشدد المراقبة على تسويق واستعمال البارود

الداخلية تشدد المراقبة على تسويق واستعمال البارود
شارك هذا على :

قالت مصادر إعلامية إن وزارة الداخلية ومختلف الأجهزة الأمنية والدرك شددت مراقبتها على تسويق واستعمال المواد الكيماوية التي يمكن أن تستعمل في صناعة المتفجرات.

وأوضحت ذات المصادر أن من بين هذه المواد “البارود”، الذي أصبحت صناعته وتسويقه يخضعان لشروط صارمة خوفا من تسربه إلى متشددين، خاصة بعد أن أظهرت التحقيقات التي أجريت مع متهمين بمقتضى قانون الإرهاب سعيهم إلى صنع متفجرات عن طريق استعمال البارود، مؤكدة أن معطيات كشفت أن الشركات التي تسوق البارود تخضع لمراقبة دقيقة من أجل معرفة الوجهة التي تذهب إليها مبيعاتها، مضيفة أن دفاتر الكميات المسوقة تخضع للتدقيق بشكل دوري من أجل معرفة الجهات التي تقتني هذه المادة المتفجرة.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!