الرابور مسلم :توشيحي بوسام “اعتراف” ملكي بفني و شرف لجمهوري

الرابور مسلم :توشيحي بوسام “اعتراف” ملكي بفني و شرف لجمهوري
شارك هذا على :

جرى أمس الجمعة، بقصر مرشان بطنجة، بمناسبة تخليد ذكرى عيد الشباب المجيد، توشيح الرابور الطنجاوي “محمد مزاوري” المعروف باسم “مسلم” بوسام ملكي سامي بدرجة “فارس”، تقديرا لمساره الفني ونجاحه الباهر داخل المغرب وخارجه ، وصل صداه إلى كل البلاد العربية الشقيقة ،والقارة العجوز حيث تستقطب معظم أغانيه على اليوتيوب الملاييـــن من الزوار يوميا .
واستطاع ابن مدينة طنجة بفضل طموحه الكبير وغناءه الهادف و الراقي أن يكتسب شعبية واسعة ويحقق الملايين من المشاهدات على إصداراته الأخيرة، كما تستقطب السهرات التي يحيها في ربوع المملكة وأروبا أيضا متابعة كبيرة وإقبالا جماهيري غفير حيث يرجع سر نجاح الرابور “مسلم” في كلمات أغانيه التي تتناول مواضيع اجتماعية وتستهدف الشاب والفتاة والفقير والضعيف من الطبقة الاجتماعية .
من جهته، قال الرابور “مسلم” حول هذا التتويج، “أنه فخور بهذا التوشيح الملكي السامي حيث يعتبر توشيح لكل عشاق فنه و متتبعه، كما قام بإهداء هذا الوسام لكل جمهوره”، مبرزا أن هذا التوشيح “حافز قوى و دليل على أنه رسالته قد وصلت خدمة الفن و رقي بالطرب المغربي الأصيل”.
ويعتبر فن “الراب” كصنف موسيقي، الذي يعد موطنه الأصلي الولايات المتحدة الأمريكية إلى التعبير عن مشاكل الفقر والتمييز العنصري..، أسست لنفسها مساحة للظهور بالمغرب في بداية التسعينيات من القرن الماضي، حيث سار على دربها الربور “مسلم” مهوسا بالكلمات والإيقاعات والألحان، حيث كانت انطلاقته الغنائية كهاوي سنة 1995 ثمّ أسس رفقة أبن مدينته العربي فرقة “الزنقة فلو” سنة 1998 ،شارك مسلم بمجموعته الغنائية في العديد من الحفلات العامة والمهرجانات المحلية وقد لاقت السهرات التي أحياها تفاعلا وحضورا شبابيّا كبيرا، وقد اشتهرت أغانيه وردّدها الجمهور على غرار “الغربة”، “أنا مسلم”، “قلب مجروح” و”طاير حرّ”.
تمكن الرابور الطنجاوي “مسلم” من الفوز بجائزة مسابقة Morocco Music Awards 2014 صنف الراب، بأغنية “المرحوم”. وبهذه الجائزة، يكون مسلم قد فاز بلقب أفضل مغني راب بالمغرب لسنة 2014.
مسلم أمتلك مكانة موسيقية كبيرة بالمغرب يعززها ذلك الحضور الكبير لهذا الصنف الفني وسط اهتمامات الموسيقية للشباب، وكذلك تجسده مجموعات موسيقية وطنيا ودوليا من خلال الإنتاج الفني الذي يقدمه والمشاركات الموفقة في العديد من الخشبات الموسيقية..أبرز أعماله الفنية:القطرة (2005)، العز ولا اكحز – فرقة القاشلة (2006)، ومور السور(2008)، التمرد (2010)، التمرد 2 (2014)، حيث حققت أغنية الرسالة، عن ألبوم “التمرد- الجزء 2″، نسب مشاهدة قياسية على الصعيد الوطني بأزيد من مليون مشاهدة على موقع “يوتيوب” وقد أخرج أغنية جديدة سنة 2015 بعنوان (ماتصيدشي‏)‏ ‏مع مجموعة من المغنيين المغاربة وهي أغنية تشجع على التصويت.

راديو تطوان-عادل دادي

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!