الفيزازي يصف منتحلي صفته على الفيسبوك “بالأوباش”

الفيزازي يصف منتحلي صفته على الفيسبوك “بالأوباش”
شارك هذا على :

نفى الشيخ “محمد الفيزازي” أن تكون له أي صفحة رسمية على صفحات التواصل الاجتماعي بفيسبوك، مشيرا إلى أنه سبق وأن تقدم بشكايات إلى المصالح الأمنية تفيد انتحال أشخاص لاسمه على صفحات التواصل الاجتماعي.
وأكد الفيزازي، ، أنه ومنذ مدة راسل إدارة فيسبوك قصد إخفاء كل الصفحات التي تحمل اسمه على فيسبوك لكن دون جدوى.
وأبرز الشيخ الفيزازي أن “هناك أشخاصا لهم دراية كبيرة بالمجال الديني واعتقد أن بعضهم يستغل اسمي في تدوين رأي يخص عدد من القضايا الوطنية والدولية وهو ما يجر العديد من المهتمين إلى الاعتقاد أنه رأي الشيخ الفيزازي”.
ودعا الفيزازي في التصريح ذاته جميع المهتمين والإعلاميين المغاربة إلى “أخد الحيطة والحذر، مما قد ينسب إلي عبر صفحات الفيسبوك المزورة، موضحا أن “أوباش الفيسبوك” يتحينون الفرص قصد الإدلاء بآرائهم بخصوص قضايا تتعلق بأشخاص أو مؤسسات، موضحا أن هناك صفحات وصل عدد المعجبين بها إلى أزيد من 40 ألف معجب وهي صفحات لا تخصني بتاتا ولا علاقة لي بها.
تبقى الإشارة إلى أن عددا من التدوينات التي تهاجم الكاتبة ميساء سلامة الناجي صادرة عن صفحات مزورة للشيخ الفيزازي، الشأن ذاته سبق وأن وقع مع الممثلة المغربية لبنى أبيضار.

راديو تطوان-Le 360

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!