القضاء يعزل رئيس المجلس البلدي لمرتيل من منصبه

القضاء يعزل رئيس المجلس البلدي لمرتيل من منصبه
شارك هذا على :

قررت محكمة النقض بالرباط، اليوم الخميس، عدم قبول طلب تقدم به علي أمنيول، رئيس المجلس البلدي لمرتيل، لإلغاء مرسوم وزارة الداخلية القاضي بعزله.
وقضت هيأة المحكمة بعدم قبول الطلب الذي تقدم به امنيول لإلغاء مرسوم وزير الداخلية المؤرخ والصادر في دجنبر 2014، القاضي بعزله من عضوية ومهام رئيس المجلس البلدي لمرتيل، آنذاك، بناء على تقرير من المفتشية العامة للإدارة الترابية الذي  اتهمه بمجموعة من الخروقات، من بينها عدم احترام بعض القواعد التنظيمية في الصفقات العمومية، ومنح شواهد إدارية بمثابة الإذن بالتحفيظ دون احترام المقتضيات القانونية الجاري بها العمل، والإشهاد على صحة إمضاء عقود بيع وتنازلات عرفية لعقارات تابعة لأراضي الجماعات السلالية.

وبصدور قرار محكمة النقض، تنتهي فصول محاكمات طويلة ابتدأت بترشح علي أمنيول باسم حزب العدالة والتنمية  في الانتخابات الجماعية 2009 ، قبل أن يلتحقا بالحزب الليبرالي المغربي، حيث فاز أمنيول برئاسة بلدية مارتيل ،ولم يستسلم رئيس بلدية مارتيل فقررا  الطعن في القرار، بالمقابل ترشحا خلال الانتخابات الجماعية السابقة، باسم حزب التقدم والاشتراكية، إلا أن الوزارة رفضت ترشيحهما، فلجأ  إلى المحكمة الإدارية، التي طعنت في قرار وزارة الداخلية بخصوص الترشيح، وفازا، قبل صدور قرار عدم قبول طلب الطعن الذي يقضي بعزل امنزيل من التسيير كرئيس لبلدية مارتيل.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!