القوات العمومية تتدخل لمنع “إنزال إحتجاجي” لأطر تربوية بوزان

القوات العمومية تتدخل لمنع “إنزال إحتجاجي” لأطر تربوية بوزان
شارك هذا على :

عاد منتمون للتنسيقية الإقليمية للأطر التربوية المعطلة إلى الاحتجاج والمطالبة بالتشغيل في الوظيفة العمومية، في وقفة نظمت يوم الخميس 14 دجنبر الجاري بساحة الأستقلال وسط المدينة بمدينة وزان، رافعين لافتة كُتب عليها “تنسيقية الأطر التربوية المعطلة بإقليم وزان دفاعا عن حقنا في التشغيل والعيش الكريم”.

الإنزال الاحتجاجي العاشر شهد تدخلا قمعيا من طرف القوى الأمنية بوزان، التي شنت مطاردات وتعنيف طال الأطر المعطلة، إضافة إلى سلسلة من التهديدات والكلام النابي الذي تلفظ به بعض رموز السلطة الأمنية عقب المطاردات التي طالت الأطر التربوية المعطلة.

 

واعتبر الإطار التربوي التدخل الذي وصفه بـ”القمعي والهمجي”، “استمرار لسياسة أمنية لنسف صمود المحتجين، في الحين فإن المطلوب هو مقاربة تنموية تنهض بالوضعية الاجتماعية والاقتصادية للفئات الهشة بإقليم وزان”، في غياب الحوار عن أجندات مسؤولي المدينة بالرغم من المراسلات التي وجهت إليهم في الموضوع دون أن يتم التفاعل مع مضمونها.

 

هذا وتعتزم الأطر التربوية المعطلة تصعيد احتجاجاتها وتكثيف تنسيقها مع المجموعات المعطلة بالإقليم رفضا لواقع البطالة والتهميش والإقصاء الذي يعانيه عدد كبير من الأطر المعطلة بإقليم وزان، والذي يفوق الثلاثة آلاف من حاملي الشهادات الجامعية بالإقليم.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

1 تعليقات

  1. أحمد

    حسبي الله ونعم الوكيل …على الضلم التي تمارسه السلطات الإقليمية بوزان على اﻷطر التربوية التي تطالب بحق دستوري .وهو حق بسيط ألا وهو الحق في الشغل والعيش الكريم …
    إننا نستنكر كل تلك السلوكات القمعية والتعنيفية التي مورست على اﻷطر التربوية منها الضرب والركل المبرح والتلفظ باﻷفاظ ساقطة من طرف جل السطة ناهيك عن المطاردة والعبارة الإستفزازية ..التي عاملت بها اﻷطر …عوض أن تبادر في إيجاد حل ينهي المشكل المتمتل في البطالة .فهاهي تحل مشكل بمشكل آخر .وهو إستعمال الزرواطة ..والترهيب لتوقيف الﻷطر عن الإحتجاج ولو أن كل خطوة قام بها اﻷطر التربوية فهي كانت دائما سلميا …فأين هو المفر…

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!