القوات العمومية تفكك مسيرة الفطر بالغاز المسيل للدموع بالحسيمة

القوات العمومية تفكك مسيرة الفطر بالغاز المسيل للدموع بالحسيمة
شارك هذا على :

أفادت مصادر إعلامية محلية أن القوات العمومية تدخلت في حق مجموعة من المواطنين قبالة مقهى شمس بمدينة الحسيمة، وذلك من أجل فظهم ومنعهم من التظاهر في المسيرة الاحتجاجية، التي انطلقت قبل قليل بالمدينة، والتي رفعت فيها شعارات عديدة على رأسها الإفراج الفوري عن معتقلي الحراك.

وأضاف ذات المصدر أن القوات العمومية استعملت مختلف الاساليب لفض المتظاهرين ، كما تعمل على تفكيك أي تجمع، حتى ولو كان عدد أفراده ثلاثة أشخاص، حيث بدأت بعض عناصر هذه القوات بإطلاق صافرات الإنذار من سيارات الأمن، من أجل تشتيت تركيز المتجمهرين وتفكيكهم ، قبل أن تعمد ألى إطلاق قارورات مسيلة للدموع من سيارات الأمن من أجل تنبيههم بضرورة تفكيك المسيرة.

وفي ظل هذه المحاولات والتدخلات، لم يجد بعض المتظاهرون حلا للهروب من القوات العمومية سوى توجه بعضهم نحو الجبال المحيطة بالمدينة، مخافة الوقوع تحت قبضة الأمن.

ويذكر أن مسيرة الحسيمة تشهد مشاركة واسعة لعدد كبير من المواطنين الريفيين، الذين قدموا من جميع المناطق المجاورة للحسيمة، بعدما استطاعوا أن يتجاوزوا جميع الحواجز الأمنية.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!