المؤتمر العربي لمكافحة الإرهاب يطالب بتجريم خطاب التطرف والطائفية

المؤتمر العربي لمكافحة الإرهاب يطالب بتجريم خطاب التطرف والطائفية
شارك هذا على :

انعقد المؤتمر العربي الـ 19 للمسؤولين عن مكافحة الإرهاب بقاعة الأمير “نايف بن عبد العزيز” في مقر الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب بتونس، وذلك بحضور ممثلين عن مختلف وزارات الداخلية في الدول العربية، إضافة إلى جامعة الدول العربية، ومجلس التعاون لدول الخليج العربية، ووزارة الشؤون الدينية في الجمهورية التونسية، واتحاد المصارف العربية، وفرقة العمل المعنية بالتنفيذ في مجال مكافحة الإرهاب نيويورك CTITF، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة فيينا UNODC، والمنظمة الدولية للشرطة الجنائية “الإنتربول”، ومنظمة “اليوروبول” وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.

هذا، وقد دعا المشاركون في المؤتمر الدول الأعضاء إلى تجريم خطاب التطرف والطائفية، والوقوف بحزم دون إعطاء دعاته والمحرضين عليه أي غطاء سياسي أو منحهم أي منبر إعلامي.

كما جاء في البيان الصادر عن المكتب الإعلامي لمجلس وزراء الداخلية للعرب بالقاهرة، أن المشاركين في المؤتمر دعوا إلى تطوير المناهج الدراسية لمختلف المراحل التعليمية، وتعزيزها بالمفاهيم التي تحارب الأفكار المتطرفة والمتشددة، وتضمينها ثقافة التسامح ونبذ الكراهية، مؤكدين على أهمية دور المؤسسة الدينية في تصحيح الأفكار المنحرفة للجماعات والتنظيمات المتطرفة، وضرورة تعزيز التعاون بين الأجهزة الأمنية بمعية هذه المؤسسات في مجال مواجهة الخطاب الطائفي والفكر المتطرف المولد للإرهاب بكل أنواعه.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!