المحرشي يدعو لتغيير “المنكر”المستشري بتطوان

المحرشي يدعو لتغيير “المنكر”المستشري بتطوان
شارك هذا على :

عقد حزب الأصالة والمعاصرة بتطوان مساء يومه الثلاثاء 31 مارس 2015 جمعه العام لتجديد الأمانة المحلية بمدينة تطوان، بعد استقالة الأمين المحلي السابق العربي أمنيول حيث أفرز الجمع، انتخاب بالتراضي و التوافق السيد عبد اللطيف أفيلال على رأس هذه الأمانة، فيما تم تأجيل البت في الأسماء المقترحة لباقي أعضاء المكتب إلى أجل لاحق

P1120594

اللقاء عرف تدخل ذ.العربي المحرشي -عضو المكتب السياسي، ورئيس الهيئة الوطنية لمنتخبي الحزب الذي وجه انتقادات قوية للحكومة ولأداء المجلس الحضري بتطوان، معتبرا أن هذه المدينة تشهد أوضاعا لا تسر، رغم أن الحزب الأغلبي يصر في كل مناسبة على “تلميع” صورته وأداءه، وشدد المحرشي على أن حكومة بنكيران كرست واقعا يميزه تغليط الرأي العام عبر عبارات: الإصلاح والقضاء على الفساد. ودعا المحرشي في هذا السياق إلى ضرورة التجند الجماعي من أجل تغيير من سماه ب “المنكر المستشري في تطوان”.

وذكر المحرشي بكون المدن التي يشرف على تسييرها الحزب تشهد فشلا ذريعا، وقدم عدة أمثلة بهذا الخصوص (العرائش، القنيطرة، تطوان، ميدلت…)، ولم يفت المحرشي التنويه بالدور الذي يقوم به عمدة طنجة -مثلا- وإشراكه لكل الفرقاء السياسيين في تسيير المدينة، يتزامن ذلك مع الإرادة الملكية في خلق مشاريع كبرى بطنجة والجهة ككل، تنويه مماثل اتجه نحو السيدة فاطمة الزهراء المنصوري رئيس المجلس الجماعي لمراكش فيما لا يعرف سبب تجاهله رئيسة الجماعة الحضرية بالحسيمة و ما تم تحقيقه هناك.

 المحرشي أوضح أن حكومة بنكيران أغرقت البلاد في مديونية ثقيلة، حيث أصبحت ديون المغرب تفوق 554 مليار درهم، منها 119 مليار درهم كدين خارجي تبلغ مدته 40 سنة وفائدته تتجاوز 5%، مشيرا إلى أن الأجيال القادمة هي التي ستدفع ثمن هذا العبث الحكومي غاليا.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!