الملك يستأنف أنشطته بإجتماع وزاري بعد عودته من عطلته المرضية في فرنسا

الملك يستأنف أنشطته بإجتماع وزاري بعد عودته من عطلته المرضية في فرنسا
شارك هذا على :

غذاة عودته إلى أرض الوطن، بعد عطلة مرضية دامت حوالي شهر، في فرنسا، يرتقب أن يبدأ الملك محمد السادس أجندته بعقد مجلس وزاري.

المجلس الوزاري يأتي في وقت ينتظر فيه المتتبعون للشأن السياسي تدشين الملك للدخول السياسي الجديد، وكذا قرارات الملك بعد توصله بنتائج التحقيقات في تعثر مشاريع تسببت في تفجير ملف حراك الريف، خصوصا بعد خطاب عيد العرش، الذي تم تسبيقه بيوم واحد عن الموعد المحدد، ووجهت فيه سهام النقد بشكل مباشر إلى السياسيين.

وسيترأس الجالس على العرش، منتصف الشهر الجاري، تحديدا، الجمعة الثانية من أكتوبر الجاري، افتتاح البرلمان.

وسافر الملك إلى فرنسا، بداية الشهر الماضي، حيث أجرى عملية جراحية، تحديدا في المركز الاستشفائي لطب العيون “كانز فان” في باريس.

وأفادت وكالة المغرب العربي للأنباء، في بلاغ سابق، أن الجالس على العرش “خضع لتدخل جراحي بالمركز الاستشفائي لطب العيون “كانز فان” في باريس.

وأضافت الوكالة ذاتها أن “الحالة العملية الجراحية مرت في ظروف حسنة، وجلالة الملك بحالة جيدة”.

وكان محمد السادس يعاني إصابة بـ”الظفرة” على مستوى العين اليسرى، امتدت إلى القرنية، ما تطلب إجراء عملية جراحية.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!