الملك يعفي “جلول صمصم” والي الحسيمة بعد تحقيقات في التلاعب بالمشاريع السياحية

الملك يعفي “جلول صمصم” والي الحسيمة بعد تحقيقات في التلاعب بالمشاريع السياحية
شارك هذا على :

أعفى الملك محمد السادسن والي جهة الحسيمة تازة تاونات “جلول صمصم”، وذلك بعد يومين فقط الزلزال الذي عصف بمسؤولي مدينة الحسيمة، حيث نزلت القرارات التأديبية كالصاعقة على كل من المدير الجهوي للتجهيز ورئيس قسم بالمركز الجهوي للإستثمار .
و أعطى الملك محمد السادس ،الذي يتواجد حاليا بمدينة الحسيمة في عطلة استجمام، أوامره بتوقيف “جلول صمصم” كوالي للجهة ،وذلك بعد الافراج عن نتائج التحقيقات التي كانت قد باشرتها الفرقة الوطنية رفقة لجان مركزية من وزارة التجهيز ،عن المسؤولين و المتدخلين في التلاعب بالمشاريع السياحية واستبدالها بأخرى وذلك بعد رسالة تسلمها الملك من أحد المستثمرين المقيمين بالخارج .
وكانت مصادر صحفية ،قد تحدثت عن كون الوالي المعزول كان مقربا من قيادات البام، وهو الأمر الذي لم يشفع له من تفادي الزلزال الملكي، الذي زعزع أركان ولاية الحسيمة و ما زال يهدد مجموعة من مسؤولي المدينة الذين ترتعد فرائسهم مع قرب كل زيارة ملكية للمدينة .
ويأتي هذا الإعفاء الجديد، بعد الاستنفار الأمني الذي عرفته مدينة الحسيمة إثر قيام أحد الأشخاص برمي كيس من الرسائل مثقل بحجر، داخل سيارة جلالته في الطريق المؤدية من دوار تلا يوسف للإقامة الملكية على شاطئ بوسكور.

راديو تطوان

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!