الملك يغادر الحسيمة ووزير الداخلية يفحص ملف التلاعب بالرخصة الملكية

الملك يغادر الحسيمة ووزير الداخلية يفحص ملف التلاعب بالرخصة الملكية
شارك هذا على :

حل صباح أمس الثلاثاء، محمد حصاد وزير الداخلية بمدينة الحسيمة بعد أن غادرها الملك محمد السادس، قصد الإشراف على التحقيقات التي همت التلاعب برخصة ملكية منحها الملك محمد السادس لأحد المستثمرين المغاربة من الجالية المقيمة بالخارج.
وأفادت مصادرنا أن حصاد يتواجد بالحسيمة رفقة وفد رفيع من وزارة الداخلية للتحقيق مع الوالي “صمصم” وكاتبه العام، بعد توقيفه من مهامه وتجريده من جميع صلاحياته حيث اتجه مباشرة نحو عمالة المدينة للإشراف على الخيوط المتشابكة في الموضوع والتي قد تطيح بمزيد من الرؤوس في موضوع التلاعب برخصة « الجيتسكي » بعد غياب تحديد المسؤوليات في عدد من قضايا الاستثمار بالمنطقة.
وقد استمعت الفرقة الوطنية للكاتب العام لولاية الحسيمة ومدير ديوان جلول صمصم، وذلك بعد أن وردت أسماؤهما في جلسة الاستماع للوالي المعفى من مهامه.
يذكر أن الغضبة الملكية أطاحت برؤوس كل من جلول صمصم والي الجهة وعامل إقليم الحسيمة والمدير الجهوي للتجهيز والنقل، إضافة إلى رئيس مصلحة بالمركز الجهوي للاستثمار، حيث تواصل الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تحت إشراف رئيسها المباشر تحقيقاتها مع كل من ثبت تورطه في التلاعب في رخص « الجيتسكي » التي كان قد وهبها الملك للمشتكي في وقت سابق.

راديو تطوان-فبراير.كوم

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!