“الهاكا” توقف برنامج لـ “كاب راديو” وتوجه إنذارا إلى ثلاث إذاعات بسبب قيادي في العدل والإحسان

“الهاكا” توقف برنامج لـ “كاب راديو” وتوجه إنذارا إلى ثلاث إذاعات بسبب قيادي في العدل والإحسان
شارك هذا على :

وجهت الهيئة العليا الاتصال السمعي البصري، المعروفة اختصارا بـ”الهاكا”، إنذار شديدا للمحطة الإذاعية “كاب راديو” التي تبث من مدينة طنجة، مع وقف برنامج “محطات” الذي يقدمه الصحافي محمد الغول لمدة شهر.
التوقيف جاء على خلفية بث الإذاعة حلقة حول مشاكل ” سوق الجملة للخضر والفواكه بمدينة تطوان.”يوم الخميس 2 أبريل 2015، واعتبرت الهيئة أن البرنامج “أعطى الكلمة لبعض الأطراف لا علاقة لهم بالموضوع”، كما أن هناك ما يجعل الخطاب الموظف خلال هذه الحلقة يشوبه عدم التوازن في طرح وجهات النظر.
لذلك قرر العقوبة سالفة الذكر في حق هذه الإذاعية كما قرر المجلس إنذار الإذاعة نفسها، بسبب إخلالها بالتزاماتها الخاصة بتغطية المساطر القضائية”، بحسب نص قرار الهيأة العليا للسمعي البصري.
إنذارات أخرى تم توجهيها إلى كل من إذاعة “ميد راديو” و”مدينة اف ام” و”شذى اف ام” بسبب بثها لبلاغ صادر عن الشرطة يتضمن اتهامات ضد قيادي في جماعة العدل والإحسان، كان قد أوقف من لدن شرطة الدار البيضاء بسبب مزاعم تتعلق بالخيانة الزوجية قبل أن تفرج عنه المحكمة.
وجاء في قرار “الهاكا” أن الإذاعات قدمت القيادي مصطفى الريق على أساس أنه قام بالمنسوب إليه، دون أن تترك مجالا للشك أو الاحتمال، فأدانت المشتبه فيه وقدمته إلى الجمهور رغم أن القضية كانت مازالت معروضة على المساطر القضائية، معتبرا أن ما فعلته الإذاعة “يخرق قرينة البراءة”.
وشملت عقوبات “الهاكا” أيضا، القناة الثانية “دوزيم”، على خلفية مؤاخذات مختلفة.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!