بركات إحتجاج الريف..إعادة تهئية وتجهيز مستشفى السرطان في الحسيمة

بركات إحتجاج الريف..إعادة تهئية وتجهيز مستشفى السرطان في الحسيمة
شارك هذا على :

أشرف وزير الصحة الحسين الوردي،رفقة إلياس العماري رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة على عملية تسليم المركز الجهوي للأنكولوجيا في الحسيمة الأجهزة والمعدات الطبية التي كان المركز يفتقر إليها من أجل تشخيص وعلاج بعض أنواع السرطانات، وكان المصابون بها يضطرون إلى التوجه للعلاج منها خارج الإقليم. ​
​وشملت العملية تجهيز ​قاعة ​ا​لعمليات ​واقتناء​ السكانير ثلاثي الأبعاد، إضافة إلى تجهيزات طبية أخرى في إطار شراكة تمويل 100 في المائة من الجهة مع وزارة الصحة.
وأوضح إلياس العماري، رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، في تصريح خص به وسائل الإعلام، صباح ​اليوم الاثنين (24 يوليوز)، عقب زيارة همت مركز الأنكولوجيا في الحسيمة، أن نسبة السرطان في شمال المغرب، وخاصة في إقليم الحسيمة، مرتفعة​، موضحا أن انطلاق العمل بالمركز الجهوي للأنكولوجيا كان عام 2008، لكنه لم يكن قادرا على توفير العلاج لمختلف أنواع السرطان كما هو الحال بالنسبة إلى سرطان الرئة والحنجرة والأذن​، بسبب افتقاره إلى التجهيزات الضرورية، وهو ما تم توفيره اليوم، بعد تدخل الجهة خلال السنة الماضية وتمويلها عملية اقتناء المعدات الضرورية.
وأضاف رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة ​أنه بالنظر​​ ​إلى حاجة ​إقليم الحسيمة ​​لجهاز الفحص بواسطة الرنين المغناطيسي​، ​فإن مجلس الجهة ​يلتزم ​بتوفير الجهاز المذكور في أقرب وقت ممكن لفائدة المرضى، معبرا عن أمله في أن يحد المركز من انتشار السرطان.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!