تطوان تحتضن أيام 12 و 13 أبريل المؤتمر الدولي الخامس للإعجاز العلمي للقرآن والسنة النبوية

تطوان تحتضن أيام 12 و 13 أبريل المؤتمر الدولي الخامس للإعجاز العلمي للقرآن والسنة النبوية
شارك هذا على :

ينطلق العد التنازلي لاستضافة تطوان للنسخة الخامسة من المؤتمر الدولي الخامس للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، المنظمة تحت شعار: “المعاملات المالية والمصرفية الإسلامية بين الواقع والآفاق،” وذلك يومي 12 و13 أبريل الحالي، بحيث تشرف على تنظيم هذا الملتقى الدولي، كل من هيئة الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة لشمال المغرب، والكلية المتعددة التخصصات بمرتيل التابعة لجامعة عبد الملك السعدي، وبشراكة وتعاون مع مجموعة من الهيئات والمؤسسات العلمية وطنيا ودوليا.

وفي وقت لا يزال العالم يعاني من أزمات مالية، بسبب تغييب النظرية الإقتصادية الإسلامية، وما ينتج عن ذلك من هشاشة هذا النظام المالي، ومع تبني الحكومة المغربية إنشاء البنوك التشاركية والتوجه نحو الترخيص لمؤسسات المالية الإسلامية بالمغرب، وما تشهده الجامعات المغربية من افتتاح شعب الماستر للتمويلات البديلة، يأتي تنظيم هذا الملتقى الدولي بتأطير عدد من العلماء والمفكرين والمتخصصين في إعجاز القرآن الكريم والسنة النبوية، والمعاملات المالية الإسلامية على الصعيد الوطني والدولي، ومن أبرزهم علماء الشريعة والمالية والإعلام المحاضرون:

  • الشيخ د. موسى الشريف
  • د. أشرف محمد دوابه
  • إعلامي الجزيرة د. عثمان محمود عثمان
  • دة. كوثر الأبجي
  • د. محمد وفيق محمد زين العابدين
  • د. عمر الكتاني
  • د. محمد أحمين
  • د. فارس حمزة
  • الشيخ د. محمد علي الشنقيطي
  • د. محمد ياسني جوناواي

ويشارك من المغرب:

  • عميد كلية أصول الدين د. محمد التمسماني
  • رئيس جامعة عبد الملك السعدي حذيفة أمزيان،
  • د. محمد قراط
  • دة. سليمة بناني
  • د. عمر حمزة
  • د. عبد المهيمن حمزة
  • د. إدريس قريش

وأسماء أخرى بارزة في ميدان المال والشريعة.

ويجمع المنظمون لهذا المؤتمر على أهمية وراهنية الشعار، لكونه يكشف عن جوانب مهمة في الإقتصاد الإسلامي، بحيث من المقرر أن تناقش الدورة الخامسة من المؤتمر التي تتمحور حول المعاملات المالية والمصرفية الإسلامية بين الواقع والآفاق، مجموعة من المحاور من أبرزها: إعجاز التشريع في مواجهة الأزمات المالية والإقتصادية .

والدور المرتقب للأبناك التشاركية في النهوض بالإقتصاد الوطني المغربي، وإثراء التجربة التشاركية المرتقبة بالمغرب انطلاقا من نصوص القانون الجديد المؤطرة ببن أزمة التنظيم التشريعي وضعف الإنفتاح على التجارب المقارنة.

ولأول مرة في تاريخ المؤتمر سيتم تسليط الضوء على القيم الأخلاقية في العلاقات الدولية، ودور الإعلام في تصحيح الصور السلبية عن الإسلام والمسلمين. كما سيتم خلال المؤتمر عرض عدة لوحات في ميادين الإعجاز وخصوصا في المحور العلمي.

راديو تطوان -نور أوعلي

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!