تماثل الممثلة التطوانية “منال الصديقي” للشفاء بعد خضوعها لإستصال ورم سرطاني خبيث

تماثل الممثلة التطوانية “منال الصديقي” للشفاء بعد خضوعها لإستصال ورم سرطاني خبيث
شارك هذا على :

تتماثل الممثلة المغربية منال الصديقي للشفاء بمسقط رأسها بتطوان، بعد خضوعها نهاية الأسبوع الماضي، لعملية جراحية، بإحدى المصحات الطبية بمدينة الرباط؛ وذلك لاستئصال ورم سرطاني خبيث في الثدي.
وقالت الصديقي إنها تنتظر نتائج التحاليل التي بها يمكن معرفة مصير مرضها، متمنية أن تخرج النتائج إيجابية لصالحها وتتجاوز هذه المحنة، في الوقت ذاته تقاوم فيه مرضها بشجاعة وتفاؤل وطموح على أن تتخطى هذه المرحلة الحساسة.
وكشفت بطلة مسلسل “ثريا”، أنها راضية بقضاء الله وقدره، وليس لديها أي تخوف من النتيجة التي يمكن أن تكشف عنها التحاليل المخبرية، إلا أنها لم تخف متمنياتها بأن تكون النتيجة مبشرة، وهو ما سيسهل على الأطباء المشرفين عليها مأمورية علاجها بالأدوية.
وتعرّف الجمهور المغربي على منال الصديقي التي تعد من اكتشافات المخرج الشريف الطريبق في فيلم “زمن الرفاق” ،ومن خلال مجموعة من المسلسلات والأفلام المغربية، من قبيل مسلسل “ثريا”، فضلا عن تعاملها مع مخرجين كبار من قبيل محمد إسماعيل في فيلم “ولاد البلاد” رفقة ألمع نجوم الشاشة المغربية رشيد الوالي، منى فتو، سعد التسولي وآخر أعمالها مع المخرج نسيم العباسي ضمن فيلم “عمي”.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!