جمعية تمودة الثقافات تنظم يوم دراسي حول “حكامة المشهد الإعلامي المغربي”

جمعية تمودة الثقافات تنظم يوم دراسي حول “حكامة المشهد الإعلامي المغربي”
شارك هذا على :

تنظم  جمعية “تمودة الثقافات” بشراكة مع ماستر القانون ووسائل الإعلام بالكلية المتعددة التخصصات بمرتيل، يوما دراسيا حول موضوع ” حكامة المشهد الإعلامي المغربي بين التعدد و التنوع” و ذلك يوم السبت 23 ماي 2015 ابتداء من الساعة 10 صباحا ، بقاعة الندوات بغرفة التجارة و الصناعة و الخدمات بالحي الإداري بتطوان.

و يروم تنظيم هذا النشاط الذي يعد الثاني لهذه الجمعية الفتية ،الانتباه إلى الأهمية القصوى لهذين المفهومين بوصفهما من الشروط المؤسسة للديمقراطية، وإلى الإمكانيات المتجددة، أو التي يتعين العمل على خلقها، لبناء “ثقافة عمومية” تستند إلى قيم مشتركة قصد صياغة “مجال عمومي متعدد ومتنوع” قادر على إغناء وحماية قيم الديمقراطية والمساواة والحرية والحداثة.
وفي هذا الإطار تبرز أهمية ﺗﻌﺪد و تنوع وﺳﺎﺋﻞ اﻹﻋﻼم والاتصال التي تسمح ﺑﺎﻟﺘﻌﺒﻴﺮ ﻋﻦ ﻣﺨﺘﻠﻒ اﻵراء، واﻟﺜﻘﺎﻓﺎت، واﻟﻠﻐﺎت، واﻟﻔﺌﺎت وﻓﻲ ﺷﺘﻰ اﻟﻤﻮاﺿﻴﻊ؛ فالتعدد والتنوع هو صلب حرية الرأي والتعبير حيث لا يمكن النهوض بحرية الإعلام والاتصال بدونهما، كما أصبحت مقاربة النوع في الحقل الإعلامي اليوم أحد المعايير التي يقاس بها مدى التشبع بثقافة الديمقراطية وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية.

Yawme

 

 

 

 

 

AFFICHE

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!