حريق مهول يلتهم غابة “عين لحصن” ضواحي تطوان

شب حريق مهول، لم تُعرف أسبابه، بعد ظهر اليوم الاربعاء، بالمساحة الغابوية التابعة لجماعة عين لحصن، وأتى على حوالي ثلاثة هكتارات من الأشجار.

وفور إخطارها، هرعت إلى عين المكان عناصر الوقاية المدينة التابعة لتطوان، ووجدت صعوبة كبيرة في إخماد الحريق نظرا لقوة لهيب النيران التي أججتها درجة الحرارة المرتفعة وهبوب الرياح القوية، قبل أن تتمكن من السيطرة على الوضع بمساعدة فرق الإطفاء المكونة من عناصر المندوبية السامية للمياه والغابات والوقاية المدنية، مدعومة بالقوات المساعدة والسلطات المحلية،  مدعومين جوا بطائرتي “كانادير” تابعتين للقوات المسلحة الملكية.

وتشكل هذه الغابة، المتكونة أساسا من شجر الصنوبر المعروف بــ”التايدا”، متنفسا لساكنة الجماعة، ومجالا للرعي لفائدة ساكنة القرى المجاورة.

وفتحت مصالح مركز الدرك الملكي بعين لحصن تحقيقا حول ملابسات هذا الحريق الذي خلف رعبا وسط السكان و الاهالي بالمنطقة المحاذيين للغابة المذكورة.

Loading...