حقيبة سوداء تستنفر مختلف الأجهزة الأمنية بالبيضاء

حقيبة سوداء تستنفر مختلف الأجهزة الأمنية بالبيضاء
شارك هذا على :

ضربت عناصر أمنية طوقا على مدارة نورماندي في منطقة المعاريف بالعاصمة الاقتصادية الدارالبيضاء، تحسبا لأي طارئ يعد أن حامت الشكوك حول حقيبة جلدية كونها ملغومة

وعلم أن اتصالا بشأن حقيبة مشبوهة، دعا لإنزال أمني غير مسبوق في منطقة المعاريف الراقية بالعاصمة الاقتصادية، وجرى استدعاء متخصصين في التفجيرات لفك المتفجرات إن كانت الحقيبة ملغومة.

مصالح الأمن تعاملت مع الحقيبة المجهولة بكثير من الحذر والجدية، خشية أن تكون محشوة بممنوعات أو ملغومة بمتفجرات، خاصة في خضم التهديدات الأمنية التي تستهدف المملكة، آخرها توعد محمد حمدوش، المنتمي إلى تنظيم “الدولة الإسلامية بالعراق والشام” بضرب شوارع الرباط.

حالة الفزع الذي استبد بعدد من المواطنين بعد معاينة الحقيبة، على مستوى تقاطع زنقتي أبو إسحاق الوجاج وأبو إسحاق الماروني، دفع برجال الشرطة القضائية والعلمية وخبراء المتفجرات إلى الحضور سريعا بعين المكان، لتجلية حقيقة “الحقيبة الغامضة”، والتعرف على محتوياتها.

وكان الحقيبة موضوعة قرب باب إحدى السيارات المركونة جانب الطريق، وتعاملت العناصر الأمنية مع الشكوك حولها بكل جدية حيث أخلت العناصر الأمنية محيط الحقيبة وأحاطته بشريط أصفر خاص بتعيين مسارح الجرائم،  كما قامت العناصر الأمنية المتخصصة بالتعامل مع الحقيبة ليتبين في الأخير أن الحقيبة لا تحتوي على أي مواد متفجرة .

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!