حملة المصباح والحمامة بتطوان تدشن بــ “التشرميل”

حملة المصباح والحمامة بتطوان تدشن بــ “التشرميل”
شارك هذا على :

أصيب “سمير حرود” أحد المشاركين في الحملة الانتخابية لحزب العدالة و التنمية بحي كويلما بتطوان، بجروح بليغة إثر تلقيه ضربة على مستوى الرأس بحجارة “ياجورا” من طرف أحد مناصري حزب التجمع الوطني للأحرار.
وكشف مصدر مطلع، أن الاعتداء على أحد مناصري حزب المصباح بالحي المذكور، تم عقب مناوشات بين أنصار الحزبين، أثناء مرور مسيرة لحزب التجمع الوطني للأحرار، بالقرب من مركز للحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية ، مساء أمس الأحد 23 غشت 2015، بحضور وصيف لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار.
وأضاف المصدر، أن سمير حرود قدم شكاية في حق المعتدي عليه بتهمة الضرب والجرح، حيث تم التعرف على هوية الجاني و إلقاء القبض عليه في ساعات متأخرة من مساء أمس .
هذا وتعتبر هذه أول حادثة من هذا النوع تسجل بين أنصار قطبي التحالف الحكومي، إذ يطمح كل رشيد الطالبي العالمي ومحمد إدعمار إلى رئاسة بلدية تطوان من جديد.

راديو تطوان

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!