خبر سار للأساتذة الموظفين بموجب عقود

خبر سار للأساتذة الموظفين بموجب عقود
شارك هذا على :

أفادت مصادر عليمة، أن مجلس الحكومة سينظر في القريب العاجل في مشروع قانون بمثابة النظام الأساسي الخاص بنساء ورجال التعليم الذين تم توظيفهم بموجب عقود لسد الخصاص الكبير الذي تعرفه مؤسسات التعليم العمومي.

وأوضحت ذات المصادر أنه بموجب مشروع المرسوم المذكور سيحمل هؤلاء إسم « موظفي الأكاديميات » عوض « الأساتذة الموظفين بموجب عقود » الذي يحملونه حاليا.

وأضاف نفس المصدر أنه هؤلاء سيتمتعون وفق مقتضيات النظام الأساسي الخاص بهم بجميع حقوقهم تماما مثل موظفي المؤسسات العمومية المستقلة من قبيل المكتب الوطني للماء والكهرباء، والمكتب الوطني للنقل، والمكتب الوطني للمطارات، والمديرية العامة للأمن الوطني.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!