خمسة أشهر على إعتقال المجرد و مصيره لازال معلقا

خمسة أشهر على إعتقال المجرد و مصيره لازال معلقا
شارك هذا على :

أنهي الفنان المغربي المغني المغربي سعد لمجرد،  5 أشهر على الاعتقال في فرنسا على خلفية اتهام فرنسية له بالاغتصاب والاعتداء الجسدي.

ولا يزال مصير صاحب أغنية “إنتي باغية واحد” معلقا، حيث تمت المواجهة بينه وبين الفتاة الفرنسية منتصف مارس الجاري، دون أن يخرج محاميه، بأي جديد، في قضية الإفراج عنه.

المشتكية لورا برويل، أوضحت أمام المحكمة، أنها صعدت إلى غرفة لمجرد بإرادتها، وكانت على استعداد لأن تقيم معه علاقة، إلا أنها تراجعت عن ذلك، عندما لاحظت أنه في حالة غير طبيعية، حسب ما نقلت مجلة “نواعم” عن مصادرها الخاصة.

وكان الملك محمد السادس، أن كلف محامي القصر “اريك دوبون موريتي”، بمتابعة قضية الفنان سعد المجرد، وتحمل جميع مصاريف القضية، وفق ما أكد مصدر من سفارة المغرب بباريس لوكالة المغرب العربي للأنباء، في قصاصة سابقة.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!