دواعي أمنية وراء إصلاح وتجهيز ملعب سانية الرمل ابتداء من الأسبوع المقبل

دواعي أمنية وراء إصلاح وتجهيز ملعب سانية الرمل ابتداء من الأسبوع المقبل
شارك هذا على :

انطلاقا من بداية من الأسبوع المقبل سيعرف ملعب سانية الرمل عدة إصلاحات وتحديثات، على أن تنتهي قبل إنطلاق البطولة الإحترافية 2017/2018.

الملعب سيعرف تجهيزه بكاميرات المراقبة  وإحداث البوابات الإلكترونية في جميع أبواب دخول الملعب، وتحديث نظام بيع التذاكر الولوج إلى الملعب، وتحسين شروط استقبال الجماهير الرياضية عبر توفير المرافق الصحية، مع تجهيز جميع المدرجات بالكراسي وترقيمها، وإحداث نظام سلس للتشوير من أجل ولوج ومغادرة الجماهير الرياضية للملعب.

المشروع تم الكشف عنه  خلال الإجتماع التقني الذي عقد، صباح الثلاثاء 21 مارس الجاري، بمقر نادي المغرب التطواني بحضور كل من نائب رئيس جماعة تطوان السيد عبد الواحد أسريحن، ورئيس نادي المغرب التطواني السيد عبد المالك أبرون، والرئيس المنتدب للماط السيد محمد أشرف أبرون، والكاتب العـام للنادي السيد دانيال زيوزيو، إلى جانب حضور المهندس المكلف بمصلحة الأشغال السيد يونس إبداون، والمهندس المعماري أنوار الأموي، وممثل المقاولة المكلفة بالإصلاحات “GMCG  ” السيد يوسف الغازي، هذا إلى ممثلي مديرية التجهيز بتطوان المهندسين حميد الفلوس ومريم عاشور، وممثل لجنة البنيات التحتية بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم السيد امحمد أزراف.

ويشار أن الإصلاحات التي سيعرفها ملعب سانية الرمل تأتي في سياق تنفيذ مقتضيات الدورية المشتركة الصادرة بتاريخ 03 فبراير 2016 عن كل من وزارة العدل والحريات، والداخلية، والشباب والرياضة، والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ومصالح الدرك الملكي، والأمن الوطني، والقوات المساعدة، والوقاية المدنية، المتعلقة ببلورة استراتيجية عمل شمولية وموحدة لاحتواء ظاهرة شغب الملاعب من خلال الشروع في تنفيذ برنامج تجهيز الملاعب الرياضية والإسراع بتأهيل بنياتها التحتية.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!