سداسية تعبد الطريق أمام كتيبة رونار إلى صقيع روسيا 2018

سداسية تعبد الطريق أمام كتيبة رونار إلى صقيع روسيا 2018
شارك هذا على :

تمكن المنتخب الوطني لكرة القدم من تحقيق فوز ثمين في أمسية العيد ليلة اليوم الجمعة، بملعب الأمير مولاي عبد الله في الرباط، بعد دكه شباك منتخب مالي بسداسية نظيفة، ليتصدر مؤقتا المجموعة الثالثة في التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا، برصيد 5 نقط متقدما على ساحل العاج، الغابون ومالي.

واستطاع المنتخب المغربي هز شباك نسور مالي في الدقيقة 19 من ضربة جزاء تحصل عليها  وسجلها العائد لأحضان الأسود حكيم زياش، لتبدأ الاحتفالية المغربية في المدرجات، حيث دفع ذلك كتيبة رونار إلى التخلص من ضغط المباراة التي اعتبرت مفصلية في مسار المنتخب نحو موسكو، وبعد محاولات متكررة من مثلث رائع أحمدي يمرر لزياش والأخير بطريقة الكبار يعيدها للأحمدي ثم إلى بوطيب وجها لوجه مع حارس بدون حصانة دفاعية ليسجل الهدف الثاني في الدقيقة 27.

في الشوط الثاني دخل الأسود بإصرار كبير لمضاعفة النتيجة وحسم المباراة لتفادي أي مفاجأة من لاعبي المدرب الفرنسي آلان جيريس، فكان لهم ما أرادوا بعد 6 دقائق يواصل زياش صنع الفرجة ويوقع على الهدف الثالث من مجهود فردي أقصى به كل مدافعي منتخب مالي.

لم يتوقف  الموسيقار حكيم زياش عن عزف سمفونيته في ملعب الأمير مولاي عبد الله، حيث كان وراء تيكي تاكا رائعة مع بلهندة وأشرف حكيمي، ليهدي حكيمي كرة الهدف الرابع الذي سجله فتى مدريد في الدقيقة 72.

رونار اقتنع بأداء 11 لاعبيا الرسميين وقرر تجديد الدماء، أقحم فيصل فجر، ميمون الماحي وأسامة طنان، ومن ثاني كرة فقط لمسها فور دخوله هز فيصل فجر شباك الحارس سيسوكو بالخامس في الدقيقة 86، ثم الاكتشاف الجديد ميمون الماحي أكمل الاحتفالية بالسادس في الدقيقة 88.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!