شواطئ الحسيمة تنادي بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف

شواطئ الحسيمة تنادي بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف
شارك هذا على :

لا زال نشطاء الحراك بالحسيمة مصرين على الاحتجاج إلى غاية تلبية مطالبهم؛ إذ تظاهروا، اليوم الأحد، وسط الشواطئ، رافعين شعارات مطالبة برفع العسكرة وإطلاق سراح المعتقلين.

“قتلوهم عدموهم .. ولاد الشعب يخلفوهم”، و”علاش جينا واحتجينا .. المخزن طاغي علينا”، و”لا للعسكرة .. لا للعسكرة”،”يا مخزن حذاري…كلنا الزفزافي” شعارات من بين أخرى رددها محتجون وسط مياه شاطئ “كالابونيتا” بالحسيمة.

وواصل المحتجون ترديد الشعارات، معلنين مواصلة التظاهر حتى الاستجابة لجميع المطالب المرفوعة، وعلى رأسها منح الحرية لكل المعتقلين بسجون الدار البيضاء والناظور والحسيمة.

آخرون خرجوا في مسيرة بشاطئ “أرحاش” مطالبين بالتسريع بإطلاق سراح المعتقلين، ووقف الاعتقالات المتواصلة، وإلغاء المتابعات القضائية في حق النشطاء.

المشاركون في المسيرة استنكروا التعنيف الذي يطال المتضامنين مع “حراك الريف”، معتبرين أن ذلك لم يزد سوى في الاحتقان ولن يفضي على نتيجة، وفق تعبيرهم.

وقد لجأ نشطاء الحراك بالحسيمة إلى الاحتجاج وسط الشواطئ، أو بـ”الطنطنة”، ردا على التدخلات الأمنية التي تستهدفهم وسط أحياء المدينة.

وكانت القوات العمومية قد تدخلت، أول أمس، بقوة لتفريق محتجين وسط مدينة الحسيمة، بعدما قرروا الاحتجاج بساحة “الشهداء” للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين وتلبية المطالب المرفوعة.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!