طلبة المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية سانية الرمل يشتكون من تصرفات “مدير” مؤسستهم

شارك هذا على :

يشتكي طلبة المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية سانية الرمل، البالغ عددهم حوالي 1800 طالب وطالبة، من التجاوزات اللاتربوية من سب وشتم وطرد تعسفي بدون مبرر للمتدربين من طرف “مدير المؤسسة” الذي حولها في ظرف وجيز إلى مؤسسة سجنية.
هذا وقد تهاطلت عدد من الشكايات على موقع “راديو تطوان” من طرف متدربي ومتدربات المعهد المذكور، عن التصرفات اللا تربوية التي ينتهجها مدير المؤسسة في طرد عدد من زملائهم ،إضافة إلى تعرض العديد منهم للسب والقذف ،إلى جانب امتعاض عدد من الطلبة الداخليين من سوء ظروف العيش داخل المعهد والمتمثلة أساسا في رداءة الوجبات الغذائية المقدمة في المقصف والتعطل المتكرر لرشاشات الحمامات و مشاكل أخرى تتعلق بسوء التسيير حسب ذات الطلبة.
وأضاف الطلبة، في حديثهم لـ “راديو تطوان” أنهم ” لا يفقهون شئ في شرح أستاذ بالمعهد يقوم بتدريس مادة “التكيف والتبريد التجاري” حيث طالبوا مرار دون جدوى حيث استنكر الطلبة أنفسهم ما أسموه “سياسة الآذان الصماء التي تنهجها إدارة المعهد في التعاطي مع مطالبهم المشروعة في تحسين جودة التكوين وظروفه”. في وقت يسمعون فيه خطابات المسؤولين المشجعة على اقتحام التكوينات المهنية وهو ما يصطدم مع حجم المشاكل التي تعاني منها مؤسستهم”.
وطالب المتدربون بالمؤسسة القائمين على قطاع التكوين المهني بـ “وضع حد للممارسات الاتربوية لمدير المؤسسة وإرجاع الطلبة المطرودين وتحسين ظروف المعهد “والرفع من جودة التكوين بهذا المعهد والتسريع في تقديم الخدمات اللازمة والاحتياجات الخاصة بالطلبة بالمعهد المذكور “.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!