طلبة كلية الحقوق بتطوان مستاؤون من تسيب طلبة (الماستر) الحُرّاس

طلبة كلية الحقوق بتطوان مستاؤون من تسيب طلبة (الماستر) الحُرّاس
شارك هذا على :

يسود سخط وارتباك في كلية الحقوق القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمرتيل (الكلية المتعددة التخصصات سابقا)، بين أوساط الطلبة بعد القرار الذي اعتمدته إدارة الكلية بمنح عدد من طلبة الماستر والإجازات المهنية فرصة حراسة الطلبة خلال الامتحانات الكتابية الخاصة بالدورة الخريفية.

واستقبلت جريدة “راديو تطوان” عدد كبير من الشكايات ، بطرق مباشرة أو غير مباشرة، حيث أن عددا من طلبة الماستر المكلفين بحراسة الطلبة خلال الامتحانات لا يتورعون عن ارتكاب كل الحماقات التي من شأنها أن تضر بسير الامتحانات في أجواء حسنة، حيث يعمل بعضهم على القيام ببعض السلوكيات المشينة منها التحرش الجنسي بالطالبات وآخرون يبدؤون في حك أجهزتنهم الحميمية أمام الطالبات والطلبة وتقديم مساعدات وتسهيلات لبعض أصدقائهم والطلبة الذين لديهم توصيات خارجية أو عائلية ونعت الطلبة بأقذر الألفاظ وأحط العبارات.

هذا وقد بدأت الامتحانات الكتابية للدورة الخريفية  بالكلية المذكورة ،مند الثالث من يناير الجاري وستمتد إلى غاية 21 منه ،حيث من المعلوم أن يقوم بحراسة الطلبة وحسب القانون الداخلي للمؤسسات التعليمية الجامعية الطلبة الباحثين سنة ثانية دكتوراه، لكن في كلية الحقوق بمرتيل وعلى هول الاكتظاظ الذي تعيشه الكلية اعتمدت مقاربة جديدة في السماح لطلبة الماستر في حراسة الطلبة دون ادنى تكوين مما يدخلهم في صدامات وصراعات غير محمودة مع الطلبة الممتحنين.

هذا ويهدد عدد من طلبة كلية العلوم القانونية والاقتصادية بمرتيل،  بالتصعيد و مقاطعات الامتحانات إذا لزم الامر في حال استمرار هذه السلوكيات  والتعسفات التي ينتهجها عدد من الطلبة الحراس خلال عمليات الحراسة، إذا لم تضع إدارة الكلية حدا لهذه الظواهر والموبقات الكثيرة.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!