عريضة استنكارية لأساتذة الكلية المتعددة التخصصات بتطوان

عريضة استنكارية لأساتذة الكلية المتعددة التخصصات بتطوان
شارك هذا على :

قام أساتذة الكلية المتعددة التخصصات بمرتيل، التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بتوقيع عريضة استنكارية وإصدار بيان للرأي العام ،ضد ما وصفوه بالأحداث المزرية التي تعرفها الكلية المذكورة، في فترة الامتحانات الاستدراكية من استفزازات في حق مجموعة من الأساتذة الساهرين على القيام بالحراسة بكل تفان ومسؤولية.

واضاف ذات البيان ،أن الأمر أصبح لا يطاق إذ يتكرر عند كل مرة، لاسيما في الدورات الاستدراكية، إلى حد أن وصل إلى التهديد بالاعتداء على السلامة الجسدية للسادة الأساتذة، مصحوبا بانتهاك كرامتهم بشكل فظيع ومهول عن طريق السب والقذف والألفاظ النابية “السوقية ” التي لا تمت إلى مستوى الطلبة بصلة، مع إحداث الفوضى وعرقلة السير العادي للامتحانات.

وطالب السادة الدكاترة إدارة الكلية لاتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية جميع الأساتذة والموظفين ، من الاعتداءات والتحرشات والإهانات التي يتعرضون لها أثناء ممارسة أعمالهم، وتسهيل مأموريتهم لأداء واجبهم التربوي في أحسن الظروف، خدمة للصالح العام.

وأدان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالكلية المتعددة التخصصات بمرتيل فرغ تطوان، هذا الاغتداء الخطير الذي يطال السادة أساتذة الكلية الذين يؤدون واجبهم بكل تفاني و إخلاص، معبرين لما ألت إليه الأوضاع في الكلية، داعين الجميع إلى تحمل كامل المسؤولية في ظل مقاربة تشاركية من أجل النهوض بالكلية على المستوى العلمي والتربوي و الاجتماعي.

يذكر أن اعتداءات مماثلة تعرض لها أساتذة جامعين، بنفس الكلية أثناء حراسة الامتحانات الدورة العادية و الاستدراكية بعد ضبطهم لطلبة في حالة غش، حيث تعرض الأساتذة للسب و الشتم تطورت أحدها بالسلاح الأبيض و لولا الألطاف الإلهية لوقع ما لا يحمد عقباه، مما حد ببعض الأساتذة بالمطالبة بتوفير حراس الأمن الخاص و كاميرات المراقبة داخل و خارج الكلية.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!