عمالة المضيق الفنيدق تحمي المواطنين من “بلطجية” الشواطئ

عمالة المضيق الفنيدق تحمي المواطنين من “بلطجية” الشواطئ
شارك هذا على :

ردا على احتلال بعض الشواطئ من طرف مسيري بعض المجمعات السكنية او بعض “البلطجية” المتراميين على اخرى بمرتيل، المضيق والفنيدق، باشرت مصالح بلدية المضيق الى فرض إجراءات تحمي المصطافين من الابتزاز، من خلال نشر لوحات اعلانية تؤكد مجانية الدخول.

فبعد عمليات الترامي الواسعة على السواحل التطوانية، ونشر مئات من المظلات دون ترك مجال للمصطافين لوضع مظلاتهم، وبالتالي الزامهم بكراء مظلات وكراسي بمبالغ لا تقل عن 50 درهم. عمد آخرون لفرض مبالغ مالية على المواطنين لولوج بعض الشواطئ دون موجب قانوني، او فرض تعرفة على نصب مظلاتهم الخاصة، دونما تدخل من السلطات المختصة.

بادرة بلدية المضيق تؤكد مجانية الشواطئ، بحيث سيتم نشر عدد من تلك اللوحات التشويرية على طول الساحل بداية من يومه الإثنين، وفق ما اكده للجريدة رئيس الجماعة المرابط السوسي. واكد ايضا انه سيكون من الساهرين على تنفيذ هذا القرار وبكل حزم.

تجدر الاشارة لكون جل شواطئ تطوان تعرف فوضى عارمة تزامنا مع التواجد الملكي بها، بسبب عجز السلطات على حل المشكل انطلاقا من اعلى هرمها اقليميا، مما زاد في طغيان مجموعة من البلطجية الذين يفرضون قوانينهم بالشواطئ. وصلوا حد فرض تعرفة دخول للشاطى وبتذاكر لا يعرف احد من طبعها ولا من منحه حق القيام بذلك.

راديو تطوان-مصطفى العباسي

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!