فرض رسوم مالية على ممتهني التهريب المعيشي بسبتة المحتلة

فرض رسوم مالية على ممتهني التهريب المعيشي بسبتة المحتلة
شارك هذا على :

فرضت شركة للأمن الخاص بمنطقة (المضربة) بترخال في مدينة سبتة المحتلة، رسوم على البضائع التي يتم نقلها من طرف ممتهني وممتهنات التهريب المعيشي بشكل يومي من المدينة السليبة إلى الداخل المغربي.

وأفاد موقع “الشمال بوسط” ، الذي أورد الخبر، أن جمعية تجار مربعات تارخال فرضت هذه الرسوم كضريبة لتعويض التكاليف الاضافية الناتجة التعاقد مع شركة خاصة لتأمين مخازن تارخال، وتغطية جزء من الضرائب المرتفعة ، خاصة أن عدد أفراد الأمن والحرس المدني تراجع بشكل كبير جدا بسبب تواجدهم بمنطقة كطالونيا منذ بداية أكتوبر الماضي.

هذا ويتوجب دفع ما بين 3 أورو و30 أورو حسب وزن الرزم المهربة، وتمت هذه العملية التي شرع فيها اليوم الخميس بتفويض من جمعية تجار تارخال.

وكان تجار مدينة سبتة قد نظموا اضرابات واحتجاجات في أوقات سابقة للتنديد بالضرائب المفروضة عليهم وأيضا للمطالبة بإيجاد حلول لمشكل الازدحام والاختناقات التي يعرفها المعبر الحدودي.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!