فرنسي يموت “حرقا” في شقته بمرتيل

فرنسي يموت “حرقا” في شقته بمرتيل
شارك هذا على :

عثر صبيحة اليوم السبت على جثة مواطن فرنسي قضى نحبه “حرقا”، داخل شقته بشارع للا حسناء بمدينة مرتيل، في ظروف غامضة.

وأفاد مصدر أمني “لراديو تطوان” أن مفوضية أمن مرتيل توصلت بإخبارية تهم انبعاث دخان من أحد الشقق، حيث تم الانتقال على الفور، وكسر الباب والدخول للشقة، حيث عثروا على الضحية محروقا داخل شقته.

المعطيات الأولية كشفت أن الهالك وهو فرنسي الجنسية يدعى ‘ألدون جيرار ‘من مواليد سنة 1940، كان يقيم بمرتيل منذ سنوات، وقد باشرت الشرطة العلمية التحقيقات الأولية لمعرفة أسباب الحريق الذي أدى إلى مصرع الضحية، وفك لغز هذا الحادث وكشف أسبابه ودواعيه،حيث يتوقع أن منفذي هذه الجريمة قاموا بقتل الضحية و إفراغ مادة سريعة الاشتعال ثم إضرام النار في جسده .

من جهة أخرى أشار العديد من سكان الشارع المذكور ،أن الفاعل ربما يكون أحد الأشخاص المترددين من ذوي الميولات الجنسية الشاذة حيث عرف الهالك بـ”الشذوذ الجنسي”.

راديو تطوان

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!