فضيحة مدوية بعد قراصنة حساب أستاذ جامعي بتطوان ابتز طالباته جنسيا

فضيحة مدوية بعد قراصنة حساب أستاذ جامعي بتطوان ابتز طالباته جنسيا
شارك هذا على :

تناقلت عدد من صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، صور محادثات يعتقد أنها جمعت أستاذ جامعي بكلية العلوم التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بتطوان بعدد من طالباته والتي تظهر محاولات الأستاذ المتكررة من أجل ربط علاقات حميمية وجنسية مع هؤلاء مستعينا في ذلك بإغراءات كثيرة من بينها منحهن نقط مرتفعة خلال الإمتحانات.

ويبدو من خلال نسخ المحادثات التي يتوفر عليها « راديو تطوان » أن أحدهم قام بقرصنة حساب الأستاذ من أجل فضح الممارسات الشاذة التي يقوم بها والتي تتعارض جملة وتفصيلا مع الدور النبيل المنوط به.

وتعيش جامعة المالك السعدي بتطوان على صفيح ساخن بعد خروج هذه القضية إلى الوجود، خصوصا بعد تسريب المحادثات « الفضيحة »، حيث شهد الحرم الجامعي حلقيات واجتماعات طلابية للنظر في الخطوات لمواجهة هذه الفضيحة.

ولم يتسنى للموقع التأكد من صحة تسريب المحادثات الفيسبوكية، حيث رجح مصدر من إدارة الجامعة أن تكون المحادثات مفبركة، في حين أكد مصدر طلابي أن الواقعة صحيحة.

وأضاف المصدر الطلابي أن الطالبات ضحايا الابتزار الجنسي يتجهن نحو تقديم شكاية جماعية لفضح ممارسات الأستاذ الجامعي.

الموقع يخلي مسؤوليته من هذه المنشورات و يبقى حق الرد مكفول لكل من رأى نفسه بأنه متضرر مما نشر.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!