ما حقيقة إقدام « الداخلية » على إغلاق محلات بيع »البرقع »؟

ما حقيقة إقدام « الداخلية » على إغلاق محلات بيع »البرقع »؟
شارك هذا على :

تناقل نشطاء الفيسبوك على نطاق واسع نسخة من الإشعار الذي توصل به صاحب محل لخياطة البرقع بتارودانت من طرف باشا المدينة والذي طالبه من خلاله بالتخلص في غضون 48 ساعة من كل ما بحوزته من لباس البرقع مع الإمتناع الكلي عن انتاجه وتسويقه مستقبلا.

وجاء في إشعار الباشا خالد بلمودن بالحرف إلى صاحب المحل التجاري المذكور: « صلة بالموضوع المشار إليه أعلاه، وتبعا للمعاينة التي قامت بها مصالح السلطة المحلية لمحلكم، حيث تبين أنكم تقومون بخياطة وتسويق لباس البرقع، فإني أدعوكم إلى التخلص من كل ما لديكم من هذا اللباس، خلال 48  ساعة من تسلكم هذا الإشعار، تحت طائلة الحجز المباشر بعد انصرام هذه المهلة، مع الإمتناع الكلي عن انتاجه وتسويقه مستقبلا ».

هذا وأثار مضمون الإشعار كما هائلا من التعليقات على « فيسبوك » تراوحت في الغالب بين التأييد والرفض.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!