مرآب “حمادي” يعتمد تسعيرة تلهب جيوب التطوانيون والزوار

مرآب “حمادي” يعتمد تسعيرة تلهب جيوب التطوانيون والزوار
شارك هذا على :

أستغرب عدد كبير من التطوانيون وزوار المدينة من التعريفة الجديدة التي فرضتها الجهة المسيرة لمرآب السيارات الجديد “لساحة الفدان ” أو “باركينغ حمادي”  سابقا ، بسبب غلائها حيث بلغت 8 دراهم للساعة الواحدة من الثامنة صباحا الى التاسعة ليلا مع اضافة 4 دراهم عن كل ساعة اضافية، و بخصوص الفترة الليلية من الساعة التاسعة ليلا الى الثامنة صباحا، يتضمن عرض الافتتاح ، تأدية 6 دراهم للساعة الواحدة مع اضافة درهمين عن كل ساعة زائدة.

التعليقات الساخرة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي ،طالبت بمقاطعة  المرآب حيث علق بعضهم أنهم “يردون استخراج نقود تجديد المرآب والساحة على حساب جيوب المواطنين”، فيما عبر آخرين أن هذا يدخل في نوع آخر من الريع الاقتصادي الذي يستفيد منه نافذون بتطوان.

و كان الملك محمد السادس، قد أشرف على تدشين ساحة “الفدان”، التي تتضمن المرآب المذكور، بمناسبة عيد العرش المجيد، والتي أنجزت في إطار البرنامج المندمج للتنمية الاقتصادية والحضرية لمدينة تطوان (2014- 2018)، وذلك بغلاف مالي إجمالي قدره 42 مليون درهم.

و يتضمن هذا المشروع، ساحة عمومية على شارع الجزائر (13 ألف و340 متر مربع)، ومرآب تحت أرضي بطاقة 450 سيارة، والتأثيث الحضري، وإعادة تهيئة الطرق المجاورة، وتعزيز شبكة الإنارة العمومية.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!