مركب تطوان الجديد لكرة القدم لن يرى النور قريبا.. والسبب!

مركب تطوان الجديد لكرة القدم لن يرى النور قريبا.. والسبب!
شارك هذا على :

بعد الترقب الذي عاشه جمهور فريق المغرب التطواني وكذا ساكنة المدينة على حد سواء، فقد بلغهم خبر لم يرقهم، مفاده أن البرنامج الزمني لأشغال تشييد المركب الرياضي الجديد بالحمامة البيضاء سيعرف تغييرا كبيرا، وهذا ما سيؤخر عملية تسليمه إلى نادي المغرب التطواني الذي سيشرف على تسييره وتدبيره.

ويعود سبب التأخير في أشغال تهيئة الملعب إلى فشل الشركة المكلفة به في الوفاء بالتزاماتها، حيث اضطرت إلى توقيف الأشغال منذ مدة بسبب عدم تمكنها من حل مشكل المياه التي تتسرب من الأرض كلما قامت الآلات والمعدات بالحفر.

وعلى هذا الأساس، فإن السلطات المشرفة على المشروع ستضطر إلى سحب الصفقة من الشركة وإعلان طلب عروض جديد، الشيء الذي سيؤخر كثيرا خروج الملعب المنتظَر إلى حيز الوجود، والذي كان مقررا مطلع 2019.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!