مسؤول: القرار الروسي بإلغاء التأشيرة لا يشمل إلا مناطق الشرق الأقصى لروسيا

مسؤول: القرار الروسي بإلغاء التأشيرة لا يشمل إلا مناطق الشرق الأقصى لروسيا
شارك هذا على :

أعلنت الحكومة الروسية، أمس الإثنين، توقيعها على مرسوم يسمح لمواطني 18 دولة، من بينها المغرب وعدد من الدول العربية، بالسفر إلى مناطق الشرق الأقصى الروسي، دون تأشيرة دخول “الفيزا”.

وقالت في بيان صدر الإثنين، إن رئيس الوزراء الروسي، ديمتري ميدفيديف، وقّع على المرسوم الذي يسمح لمواطني 18  دولة بالدخول إلى مناطق الشرق الأقصى عبر ميناء فلاديفوستوك دون تأشيرات.

وأكدت وكالة الأنباء التونسية نقلا عن مسؤول إعلامي أن قرار السماح لمواطني 18  دولة من ضمنها المغرب، بدخول التراب الروسي دون تأشيرة والذي كانت أعلنت عنه الخارجية الروسية هو قرار سياسي أحادي الجانب يمكن فقط من دخول الجانب الشرقي لروسيا دون تأشيرة سفر ولا يخص على سبيل المثال موسكو او القوقاز وغيرها.

وأوضح أنه سيتم، وفقا للمرسوم الجديد، إعفاء مواطني الدول المذكورة، من رجال أعمال وسُياح، من إجراءات الحصول على “الفيزا” التقليدية الروسية، للسفر إلى مناطق الشرق الأقصى للبلاد.

كما لفت البيان إلى أنه يكفي لمواطني الدول التي يشملها المرسوم، ملء قائمة بالبيانات الضرورية المتعلقة بهم، موجودة على موقع إلكتروني عبر الإنترنت، ومخصصة لهذا الشأن، ليكون بوسعهم، إثر ذلك، السفر إلى المنطقة المذكورة عبر ميناء فلاديفوستوك.

ويشمل المرسوم مواطني كل من المغرب ، والجزائر، والبحرين، وبروناي، والهند، وإيران، وقطر، والصين، وكوريا الشمالية، إضافة إلى الكويت، وتركيا ، والمكسيك، والإمارات العربية المتحدة، وعمان، والمملكة العربية السعودية، وسنغافورة، وتونس، واليابان.

شارك هذا على :

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!