موظفو مقاطعة (درسة) في خطر داهم لهذا السبب!!

موظفو مقاطعة (درسة) في خطر داهم لهذا السبب!!
شارك هذا على :

يعيش موظفو مقاطعة (درسة) بحي جبل درسة في خطر داهم، بسبب تفشي ظاهرة بيع المخدرات في محيط المقاطعة ،وعدم توفرها على رجال الأمن الخاص الذين يراقبون الوافدين على المقاطعة.

وقال الموظفون الذين تحدثوا مع “راديو تطوان” أن قلة الأمن في باب المقاطعة ومحيطها يؤثر سلبا على سيرورة العمل داخلها ، حيث يتعرض الموظفون يوميا لهجمات من اللصوص ومدمني المخدرات (جناكة)، الذين يريدون سلبهم حاجيتهم، كما أن محيط المقاطعة يفتقر للمرافق العمومية ،بالإضافة إلى حالة الاهمال التي تعاني منها جل مرافق المقاطعة.

ومن خلال موقع “راديو تطوان” يطالب الموظفون من والي أمن تطوان، تعزيز الحي الذي تقع فيه المقاطعة بدوريات للأمن ،ومحاربة تفشي ظاهرة بيع المخدرات في محيط المؤسسة ،كما طالب الموظفون من رئيس الجماعة تعيين عناصر للأمن الخاص بباب المقاطعة للمحافظة على أمنها وراحة المواطنين.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!