نصائح هامة للتعامل مع لحم العيد

نصائح هامة للتعامل مع لحم العيد
شارك هذا على :

يعد عيد الأضحى من بين أهم المناسبات الدينية لدى المسلمن، ويرتبط بمجموعة من العادات والتقاليد والأعراف داخل الجتمعات الإسلامية، حيث تقدم الأسر المسلمة على ذبح الخرفان إقتداءا بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، ومن المعلوم أن لحوم الغنم لها قيمة غذائية عالية لأنها المصدر الرئيسي للبروتين، الذي يحتاجه الجسم في عملية النمو وتجديد الخلايا والأنسجة، وكذلك لاحتوائها على العديد من الأحماض الأمينية، وهي أيضاً من المصادر الغنية بالحديد والزنك والفوسفور والكالسيوم والفيتامينات، إلا أن الإسراف في تناول اللحوم عن الحد المسموح به، يؤدي إلى ارتباك في عملية الهضم، ولذلك ينصح بتناول اللحوم بالقدر الصحي الذي يبلغ حوالي (200 إلى 250 غراما في اليوم)، وهذا الوزن يمد الإنسان باحتياجاته اليومية كاملة من البروتين.

ويعد الإفراط في تناول كميات أكبر من اللحوم، يعود بالضرر على المعدة، وتتعسر عملية الهضم، ويصاحب ذلك حدوث إسهال وانتفاخ، بالإضافة إلى ما تسببه من ارتفاع دهون الدم، لاحتوائها على نسبة عالية من الدهون المشبعة، خاصة الكوليسترول، الذي يلعب دوراً أساسياً في حدوث الجلطات، نتيجة ترسبه على جدار الأوعية الدموية.

كما يؤدي الإكثار من تناول اللحوم إلى ارتفاع نسبة حمض البوليك في الدم، وهو ما يسبب آلاما شديدة في المفاصل، وكذلك زيادة نسبة السكر لمرضى السكري.
ولتجنب تلك الأضرار، ينصح باتباع ما يلي:

– تناول كميات معتدلة من اللحوم الحمراء.
– إزالة كل الدهون من اللحوم قبل عملية الطهي.
– لابد من تناول الخضروات في كل وجبة، لتوفرها على نسبة كبيرة من الألياف التي تساعد في عملية هضم الدهون.
– تناول البقدونس لأنه يساعد على الحد من امتصاص الدهون، ويسهل مرور الفضلات

– طهي اللحوم جيداً قبل تناولها.
– مضغ اللحوم جيدا عند تناولها، مع الإقلال قدر الإمكان من تناول الكبد والكلاوي، لاحتوائها على بعض السموم الفطرية.
– الإكثار من تناول فيتامين (A و C).
– استبدال الخبز الأبيض بخبز القمح ، لأنه يساعد في عملية الهضم ويمنع حدوث الإمساك.
– الابتعاد عن المشروبات الغازية .
– ممارسة الرياضة ، خاصة المشي ، على الأقل نصف ساعة يومياً.

شارك هذا على :

1 تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!