هذا هو الحكم الذي أصدرته غرفة الجنايات على قاتلة رجل تعليم بتطوان

هذا هو الحكم الذي أصدرته غرفة الجنايات على قاتلة رجل تعليم بتطوان
شارك هذا على :

قضت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بتطوان بثلاثين سنة سجنا في حق الفتاة التي ارتكبت جريمة قتل، راح ضحيتها أستاذ التعليم الابتدائي بنيابة شفشاون ”م، ش“ ، والذي كان يتابع دراسته بسلك الماستر بكلية المتعددة التخصصات بتطوان.
وواجهت الفتاة “س”، البالغة من العمر 22 سنة، والتي تنحدر من مدينة فاس، تهمة “القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد”، والتي ارتكبتها في شهر مارس من السنة الجارية.
وتعود وقائع مقتل استاذ في شقة صديقه “المخزني” بخندق الزربوح بتطوان ، الى شهر مارس 2015 سببها خلاف الجانية مع الضحية الذي كان يستعد لمغادرة التراب الوطني صوب الديار البلجيكية وينتظر حصوله على التأشيرة بعد نجاحه في مباراة تدريس أبناء الجالية المغربية بالخارج، وهو الشيء الذي دفع الجانية لارتكاب جريمتها بدافع الانتقام بعد أن اكتشفت أن وعده لها بالزواج قد تبخر.
وكانت الشرطة التقنية والعلمية بولاية أمن تطوان قد استطاعت فك شفرة الجريمة بعد أن عثرت في مسرح الجريمة على شعرات من رأس الفاعلة، إضافة إلى بصمات فوق كوبين لمشروب تناولته مع الضحية، واستطاعت التحريات التي قامت بها الشرطة القضائية من تحديد هوية الفاعلة.

راديو تطوان

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!