هذه أسباب اختيار بنكيران للدكتور الوزاني مرشحا بالحسيمة لمواجهة الياس العماري

هذه أسباب اختيار بنكيران للدكتور الوزاني مرشحا بالحسيمة لمواجهة الياس العماري
شارك هذا على :

فجر حزب العدالة والتنمية قنبلة من العيار الثقيل، بإعلانه ترشيح الدكتور نجيب الوزاني ابن منطقة الريف والأمين العام لحزب العهد الديمقراطي بدائرة الحسيمة مسقط رأس خصم الحزب السياسي الأول الياس العماري، وذلك في اجتماع للأمانة العامة للحزب بعد ترحيب كبير من قبل عبد الإله بنكيران الامين العام لحزب العدالة والتنمية وتزكيته مرشحا للحزب بالحسيمة.

وخلق اعلان ترشيح الوزاني رئيس حزب العهد الديمقراطي واليساري الهوى، جدلا واسعا إلى أن اعتبره محمد زيان رئيس حزب الليبرالي بالفضيحة، بعدما انسحب الوزاني من تحالف « الرافضون » الذي شكله رفقة زيان واشهبار عن حزب الإنصاف والحقيقة .

وكان الوزاني انصهر رفقة اعضاء حزبه الأول حزب العهد مع حزب الأصالة والمعاصرة في زمن تأسيس الحزب رفقة عالي الهمة المستشار الحالي للملك، حيث شغل رئيس الفريق بالبرلمان في أول عهد الاندماج بين تلك الأحزاب التي شكلت الأصالة والمعاصرة قبل ان ينشق عنها ويعود لحزبه بتأسيس جديد تحت حزب العهد الديمقراطي.

هذا وقد حتمت الظرفية السياسية على الحزبين المذكورين تقديم امين عام حزب العهد الديمقراطي، الدكتور نجيب الوزاني، وكيل اللائحة ووصيفه من حزب العدالة والتنمية، بحكم التحالف الجماعي الذي يربط العدالة والتنمية وحزب العهد الديمقراطي تقرر القيام بهذا التحالف لرعاية المصالح المشتركة و الوقوف في وجه خصم الحزب السياسي الأول الياس العماري المنافس الذي يعد منطقة الريف حصن له .

وجاء الإعلان عن ترشيح الوزاني كضربة موجعة للبام، جاهد إخوان بنكيران لتحقيقها وانتزاع اسم من أسماء أبناء الريف لمواجهة الخصم الأول بالمنطقة الياس العماري وسحب البساط الشعبي من تحي قدميه.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!