أمن تطوان يحجز عشر سيارات مزورة بتطوان

حجزت مصالح الجمارك بتطوان، أخيرا، عشر سيارات، مختلفة الأنواع، بمرأب مكشوف، بشارع العلامة، وسط المدينة، تبين من خلال الخبرة التي أجريت عليها أنها مزورة.

وحسب مصادر مطلعة، انتقلت عناصر الجمارك إلى المكان المذكور، في حوالي الساعة التاسعة صباحا، بناء على إخبارية توصلت بها من قبل أحد المخبرين، تفيد وجود سيارات مشكوك في أمرها مركونة بموقف للسيارات معروف بـ “مرأب الديوانة”، أغلبها تحمل ترقيما وطنيا مسجلا بمدينة طنجة.
ووفق المصادر ذاتها، عثر على ثماني سيارات من نوع “فاركونيط”، من مختلف الأنواع، وسيارة رباعية الدفع من نوع ” كييا “، تحمل لوحات ترقيم مزورة، وسيارة خفيفة من نوع ” فولزفاكن كولف” تحمل صفائح معدنية أجنبية، فتم شحنها ونقلها للمحجز التابع لمصالح الجمارك بالفنيدق.

وحسب ذات المصادر، تم الاستماع إلى شخصين، ويتعلق الأمر بحارس ومكتري المرآب، في محضرين رسميين، من قبل مصالح الجمارك، قبل أن يحال الملف على المصلحة الولائية للشرطة القضائية بتطوان، التي باشرت أبحاثها في الموضوع وخلصت إلى وجود عصابة إجرامية متعددة الاختصاصات، تنشط في السرقة والتزوير، لجلب وتجميع السيارات المزورة، دون إثارة الشكوك حولها، لاستعمالها في الهجرة السرية وتهريب المخدرات من المناطق الجبلية باتجاه المدن الشمالية.

كما أفضت التحقيقات الأولية التي أجريت على خلفية هذه العملية إلى التعرف على هوية صاحب السيارات الذي عمل على إدخالها للمرآب المذكور، ووضعها في أماكن متفرقة، وبناء على تعليمات النيابة، تم إصدار مذكرة بحث في حقه.