أولمبيك خريبكة يرغم التطواني على التعادل و نعيم يتعرض لكسر خطير

أولمبيك خريبكة يرغم التطواني على التعادل و نعيم يتعرض لكسر خطير
شارك هذا على :

اكتفى فريق المغرب التطواني بالتعادل مع ضيفه أولمبيك خريبكة بهدف لمثله في اللقاء، الذي جمع بينهما مساء اليوم الأربعاء على أرضية ملعب سانية الرمل بتطوان، برسم الدورة الواحدة والعشرين من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم.

وكان فريق مدينة “الحمامة البيضاء” سباقا لافتتاح حصة التسجيل بواسطة لاعبه نصير الميموني في الدقيقة 54، قبل أن ينجح المالي مامادو سيديبي في منح فريق مدينة “الفوسفاط” هدف التعادل في الدقيقة 78.

وانفرد فريق أولمبيك خريبكة عقب هذا التعادل وهو، الثامن له في الموسم مقابل تسعة انتصارات وأربع هزائم، بالمركز الثاني في سبورة الترتيب برصيد 35 نقطة أما فريق المغرب التطواني (حامل اللقب)، الذي سجل تعادله الثامن مقابل ثمانية انتصارات وخمس هزائم، فأضاف نقطة إلى رصيده وبات يحتل المركز الخامس بمفرده برصيد 32 نقطة.

يذكر أن المباراة عرفت حادث خطير تعرض له المهاجم زهير نعيم لكسر في اليد مما سيبعده عن المستطيل الأخضر ،كما يشكو محسن ياجور نجم المغرب التطواني من إصابة على مستوى الفخذ، وهي الإصابة التي أبعدته عن مباراة اليوم مع أولمبيك خريبكة، وينتظر الإسباني سيرجيو لوبيرا التقرير حول حالة كل من نعيم و ياجور، خاصة أن الفريق التطواني تنتظره مباريات هامة، أبرزها مواجهة كانو بيلارز النيجيري في دوري أبطال إفريقيا نهاية الأسبوع المقبل..

راديو تطوان

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!