البعوض يغزو أحياء مدن الشمال ومصالح الصحة في سبات عميق

البعوض يغزو أحياء مدن الشمال ومصالح الصحة في سبات عميق
شارك هذا على :

تعرف مدن تطوان مرتيل والمضيق منذ ثلاث أيام الأخيرة ظهور مكثف لحشرة البعوض أو الناموس أو (شنولة) ،حيث أصبحت ترافق المواطنين بجميع الفضاءات بالمدينة، مما شكلت قلقا ملموسا في صفوف المواطنين خاصة وأن هذه الحشرة تتسبب في نقل العديد من الأمراض المعدية .

وتعد هذه الفترة من كل سنة مرحلة هيجان هذه الحشرة، التي تتطلب تدخل  الأقسام الصحية بالمدينة سواء التابع لحضرية تطوان أو المحسوبة على عمالة الإقليم ، وغياب هذا الدور الإجرائي يطرح العديد من التساؤلات عن جدوى مثل هذه الأقسام حيث أن وجودها كعدمه خاصة في جانب التصدي للحشرات الضارة التي تعتبر  تهديدا حقيقيا لنقل العدوى بين المواطنين وهو ماي عتبر خطرا واجب التنبيه إليه.

ويتخوف السكان، من إبقاء الجماعة الحضرية على هذا الحال، خصوصا وأن فصل الصيف وشهر رمضان على الأبواب ، حيث يجب على السكان قضاء صلاة التراويح ،فيما يفضل البعض السمر بعدها في عدد من المقاهي والحدائق ،حيث تخوفوا من تفاقم ظاهرة انتشار البعوض مع مياه أمطار الخير التي تعرفها المدينة، إذ اضطرت بعض الأسر إلى بذل مجهودات فردية، باعتماد مبيدات حشرية داخل المنازل، لا تكفي للحد من تكاثر هذا النوع من الحشرات، درءا لمخاطر لسعاته، خاصة بالنسبة للأطفال.

ويناشد سكان مدينة تطوان ، القائمين على الشأن المحلي، بضرورة التعجيل في استئصال هذه الظاهرة، التي كرست واقعا صعبا، بموازاة انفتاح مدينة تطوان  على أوراش مشاريع كبرى، ترمي إلى تحسين الحياة الاجتماعية للتطوانين، وتؤسس لظروف جديدة قصد رفع جودة الحياة.

شارك هذا على :

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!