التحاليل تثبت إصابة موظف بالوكالة الحضرية لتطوان بكورونا

أثبتت التحاليل المخبرية التي أجريت، الأربعاء، على موظف بالوكالة الحضرية لتطوان ، إصابته بفيروس “كورونا”، حيث وضع رهن الحجر الصحي تحت مراقبة طبية دقيقة، لإخضاعه للفحوصات والعلاج.

وأصيب المسؤول ، بوباء “كوفيد-19″، ما دفع الفريق الطبي، الذي يتابع حالته، إلى إخضاع أفراد أسرته والموظفين المخالطين للحجر الصحي المنزلي لمدة 14 يوما، قصد أخذ عيناتهم والتأكد من حالتهم الصحية.

وعملت الوكالة يوم الخميس 02 أبريل 2020، بتنسيق مع السلطات ومصلحة حفظ الصحة بجماعة تطوان على تعقيم كل مرافق الوكالة ومكاتبها وسياراتها، كما ربطت الاتصال بمندوبية الصحة بالإقليم للقيام بالإجراءات الصحية المتبعة في هذه الحالة.

وأكدت الوكالة الحضرية لتطوان في بلاغ توصل راديو تطوان بنسخة منه، أنها مستمرة في أداء مهامها بشكل يومي ومستمر عبر نظام الديمومة بمقرها وملحقتها بشفشاون، وعبر هواتف مسؤوليها ومستخدميها وموقعها وعناوينها الإلكترونية الموضوعين رهن إشارة كافة المرتفقين والشركاء.

يشار أن عدد الحالات المؤكدة إصابتها بوباء “كوفيد-19” بتطوان إلى حدود كتابة هذه الأسطر لـ 26 حالة، وحالتين من المضيق يخضعان للحجر الصحي بالمستشفى الإقليمي سانية الرمل.

تحميل...